نائب يحذر الحكومة من دوافع الامريكان بشأن سد الموصل

ulpo

حذر النائب عن التحالف الوطني احمد البدري الحكومة من دوافع الامريكان حول سد الموصل، داعيا اياها الى تجنيب العراق كارثة انسانية. وقال البدري: ما اثير من تساؤلات حول سد الموصل حيث اخذ طابعا سياسيا اكثر ممّا هو فني فان هذه القضية تعد مشكلة خطيرة وعلى الحكومة ان تتبع خطوات جادة بهذا الاتجاه وما صدر مؤخرا من مجلس الوزراء باتجاه تشكيل لجنة بهذا الموضوع للاشراف على قضية معالجة الخلل بهذا السد لابد من تطبيقه سريعا. وأضاف: لابد على الجميع ابعاد هذه القضية عن الدوافع السياسية لان قضية السد بحد ذاتها جانب فني على اعتبار اليوم مشكلة خطيرة تواجه العراق ويتطلب من الحكومة ان تكون جادة بهذا الخصوص وتبعد دوافع الامريكان بهذا الاتجاه لأنه مخالف تماما للواقع.
وبين: هناك مشكلة حقيقية موجودة برغم محاولات وزارة الموارد المائية من تقليل أهمية خطورة ما يحصل في السد ولابد ان تشرف الحكومة بشكل مباشر على هذه القضية واختيار الشخصيات المناسبة على معالجة هذه الاشكاليات من معالجة الخلل وتجنيب العراق من ان يقع في كارثة انسانية. ورأى البدري: “اذا حصل انهيار للسد معناه سوف تحصل كارثة انسانية في عموم العراق على اعتبار غرق مدينة الموصل وبغداد وصولا الى واسط ونحن لا نريد ان نضيف كوارث للعراق بقدر ما يعانيه البلد من مشاكل امنية بالتالي لابد من معالجة مشكلة سد الموصل واتخاذ خطوات جدية بهذا الاتجاه”. وكان وزير الخارجية الامريكي جون كيري قد جدد قلق واشنطن من تداعيات انهيار السد، وقال في مؤتمر صحفي مع نظيره الايطالي على هامش مؤتمر لدول التحالف الدولي ضد داعش: “سد الموصل يشكل تحديا كبيرا ويجب معالجته”، مبينا ان الرئيس باراك اوباما صرح بخطورته منذ أكثر من سنة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.