العبادي يؤكد إن بغداد لن تعزل عن العراق إلقاء القبض على عصابة سطو مسلح وفتح 7 شوارع رئيسة شمالي العاصمة

lk;lk;l

أكد مكتب رئيس الوزراء حيدر العبادي أنه لا يمكن لأي سور أو جدار أن يعزل بغداد عن العراقيين. وقال المكتب في بيان إن “بغداد عاصمة جميع العراقيين وتبقى لهم جميعا ولا يمكن لسور او جدار ان يعزلها او يمنع باقي المواطنين من دخولها”. وأضاف البيان أن “واجبنا حماية جميع المواطنين داخل العاصمة من الاعمال الاجرامية للجماعات الارهابية وذلك باعادة تنظيم السيطرات وغلق جميع الثغرات لتسهيل دخول وخروج المواطنين الآمنين من والى بغداد”. الى ذلك أعلن رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، امس الاحد، زيادة الدعم للعراق عسكرياً وإنسانياً في حربه ضد الارهاب، فيما أكد رئيس الوزراء حيدر العبادي أن تنظيم “داعش” الاجرامي يتراجع ويندحر وان القوات العراقية مستمرة في الانتصار لحين تحرير كل ارض الوطن. وقال مكتب العبادي في بيان له إن “رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي تلقى، مكالمة هاتفية من نظيره رئيس الوزراء الكندي السيد جاستن ترودو”، موضحا أن “الاتصال بحث تعزيز العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات والحرب على داعش والانتصارات المتحققة عليه ودعم العراق في هذه الحرب إضافة الى الأوضاع في المنطقة”. وجدد رئيس الوزراء الكندي، بحسب البيان، “دعم بلاده الكامل للعراق في حربه ضد الإرهاب، وزيادة هذا الدعم من خلال تخصيص مبالغ إضافية وتدريب القوات الأمنية العراقية، والدعم الاستخباري، فضلا عن المساهمة في المساعدات الإنسانية للنازحين”. من جانبه شكر العبادي موقف الحكومة الكندية وإسهامها العسكري ضمن جهود التحالف الدولي، مبينا أن “داعش يتراجع، وقواتنا البطلة مستمرة في الانتصار على هؤلاء الإرهابيين، لحين تحرير كل بقعة من ارض الوطن”.  من جانب آخر أفاد عضو اللجنة الامنية بمجلس محافظة بغداد سعد المطلبي، امس الاحد، بأن القوات الامنية تلقي القبض على عصابة للسطو المسلح كل 24 ساعة، مشيرا الى أن الوضع مقلق لكنه لا يعني انهيارا. وقال المطلبي، في تصريح، ان “حالات السطو موجودة في العاصمة بغداد، لكن هنالك نجاحات في اللجنة الاستخبارية بهذا الصدد”. واضاف ان “الوضع مقلق، لكن لا يوجد انهيار مثلما يصوره الاعلام”، موضحا ان “هنالك قنوات ارهابية تتعلق بتنظيم داعش الاجرامي او ببعض الكتل السياسية هدفها إفشال النظام السياسي من خلال ضرب الملف الاقتصادي”. وتابع “تقريبا كل يوم نكتشف عصابة جديدة ونلقي القبض عليهم”، لافتا الى ان “الوضع السائد افقد الشباب الأمل، وحالات السطو المسلح تدخل ضمن مخططات الجريمة المنظمة”. وأشار المطلبي الى ان “بعض العصابات الاجرامية ترتدي زي الحشد الشعبي وتتحرك بسيارات مشابهة لسيارات الحشد”، مردفا ان “الحشد الشعبي منع تحركات سياراته بالأسلحة، وان الشرطة تعتقل المخالفين بهذا الصدد”. من جهة اخرى اعلنت امانة بغداد، امس الاحد، عن فتح شوارع رئيسة في منطقة الصابيات التي تم افرازها حديثاً شمالي العاصمة بغداد لتشجيع الناس على البناء وحل ازمة السكن. وذكرت مديرية العلاقات والاعلام في بيان ان “ملاكات دائرة بلدية الشعلة اكملت فتح (7) شوارع رئيسة في منطقة الصابيات بطريقة التنفيذ المباشر اعتماداً على ملاكاتها الفنية وآلياتها التخصصية”. وأضافت المديرية ان “هذا الاجراء يرمي الى تشجيع اصحاب القطع في المنطقة على بناء الوحدات السكنية والاسهام في حل جزء من أزمة السكن الى جانب معالجة موضوع التجمعات السكنية العشوائية والبناء ضمن المناطق والاراضي الزراعية”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.