آية الله كاشاني : ثالوث الشؤم الأمريكي الصهيوني السعودي أساس الإرهاب في العالم

وصف امام جمعة طهران آية الله محمد امامي كاشاني امريكا والكيان الصهيوني والنظام السعودي بالمثلث المشؤوم، عاداً ان انعدام الامن في العالم في مختلف المجالات ناتج عن هذا المثلث.
إذ قال آية الله كاشاني في خطبة صلاة الجمعة وفقاً لمصادر أخبارية:»ان احدى اضلاع المثلث هي القوة الامريكية والتي هي وراء ارتكاب هذه الجرائم كافة والضلع الاخر هو المخططات الصهيونية والضلع الأخير اموال النظام السعودي بحيث قام هذا المثلث بزعزعة الاوضاع على المستويات الاخلاقية والعلمية والسياسية والعسكرية في العالم”.واشار امام جمعة طهران الى الجرائم التي يرتكبها المجرومون في سوريا ولبنان والعراق وفلسطين وسائر انحاء العالم.واضاف كاشاني:»ان الجرائم التي يرتكبها التكفيريون باسم الاسلام هي مخطط من الاعداء ضد الامة الاسلامية، الا ان الله تبارك وتعالى سينصر جنود الاسلام”.
مؤكداً ان الانسجام والمشاركة القصوی في الانتخابات المقبلة سيشكلان ردا حاسما علی مؤامرات الاعداء داعیا جميع ابناء الشعب للتوجه الی صناديق الاقتراع ايا كانت توجهاتهم.
وتابع اية الله كاشاني:»من واجبنا یوم 26 من الشهر الجاري حیث تجرى انتخابات مجلس الشوری الاسلامي وانتخابات مجلس خبراء القيادة التوجه الی صناديق الاقتراع بمنأی عن اي خلافات”.
وشدد على :»ان الذهاب الی صناديق الاقتراع واجب،وكل من ینظر الی النظام الاسلامي والبلد الاسلامي ویری ان ثمة مؤامرات وخططاً تحاك من خارج ایران ضد النظام الاسلامي وولاية الفقيه، لن يسمح لنفسه بالبقاء في البيت یوم الانتخابات”.
من جهة اخرى،قدم خطيب جمعة طهران التهاني لجميع الاحرار والمنادين بالحق والشعب الايراني بحلول ذكرى انتصار الثورة الاسلامية في ايران يوم “22 بهمن” اي 11 شباط.
وأوضح آية الله كاشاني ان ما ساهم في انتصار الثورة الاسلامية هو الشعب الايراني الذي وقف صفا واحدا في اللسان والشعار والقلم،بل توحدت قلوبه مع الإمام الخميني الراحل (قدس سره) فحقق هذا النصر الباهر.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.