أقرب المجرات لكوكب الأرض!

klioo

من بين ملايين المجرات الموجودة في هذا الكون اللامتناهي، هناك بعض المجرات التي تشكل خصوصية معينة لكوكب الأرض، ليس لجمالها ولا لحجمها، ولكن لقربها من كوكب الأرض مقارنةً ببقية المجرات في الكون.مجرة كانيس ميجور القزمية:وتقع ضمن كوكبة الكلب الأكبر، وهي أقرب المجرات لكوكب الأرض؛ إذ تبعد مسافة 25 ألف سنة ضوئية فقط عن مجموعتنا الشمسية. كما أنها تبعد مسافة 42 ألف سنة ضوئية عن مركز مجرتنا درب التبانة,وتم اكتشاف هذه المجرة عام 2003 بوساطة فريق من الفلكيين من فرنسا وبريطانيا وأستراليا وإيطاليا، وتحتوي على حوالي مليار نجم في شكل هندسي غير منتظم الملامح,ويذكر أن مركز المجرة يبعد عن الأرض حوالي 27 ألف سنة ضوئية؛ مما يعني أن مجرة كانيس ميجور أقرب للأرض منها لمركز مجرتنا.مجرة القوس القزمة البيضاوية:هي مجرة لها شكل بيضاوي تعدّ بمثابة قمر جزئي لمجرة درب التبانة وتتكون من 4 كتل عنقودية كروية العنقود الأول تم اكتشافه عام 1994 في ذلك الوقت كانت هذه المجرة هي أقرب المجرات إلى كوكب الأرض,ويبلغ قطر هذه المجرة حوالي 10 آلاف سنة ضوئية، وتبعد المجرة مسافة 70 ألف سنة ضوئية عن كوكب الأرض. كما تبعد مسافة 50 ألف سنة ضوئية عن مركز مجرة درب التبانة.مجرة أورسا ميجور القزمة الثانية:وهي مجرة قزمة كروية تقع ضمن كوكبة أورسا ميجور,تم اكتشافها عام 2006,وتبعد المجرة مسافة 98 ألف سنة ضوئية عن الأرض تقريبًا,وتعدّ واحدة من أكثر المجرات القمرية لمجرة درب التبانة صغرًا في الحجم وقلة في الإضاءة,وغالبية نجوم هذه المجرة من النجوم القديمة المتقدمة في السن، والتي لا يقل عمرها عن 10 مليارات سنة,وكما أن هذه النجوم تحتوي على كمية من المعادن قليلة جدًّا جدًّا، والتي تقل بمقدار 300 مرة عن المعادن الموجودة في الشمس.سحابة ماجلان الكبرى:هي مجرة قزمة غير منتظمة الشكل، وهي رابع أقرب مجرة من كوكب الأرض، وتبعد مسافة 163 ألف سنة ضوئية تقريبًا عن كوكب الأرض,وهي واحدة من المجرات القمرية لمجرتنا درب التبانة. ويبلغ قطرها حوالي 14 ألف سنة ضوئية، كما تبلغ كتلتها حوالي 10 مليارات كتلة شمسية.
مجرة بوتس:وهي مجرة قزمية تبعد عن الأرض مسافة 197 ألف سنة ضوئية,وتبدو هذه المجرة شاحبة وتقع ضمن كوكبة العواء وهي مجرة كروية يبدو أنها تتفرع وتتناثر نتيجة تأثير عوامل الجذب الخاصة بمجرة درب التبانة,والتفرع هذا تمثل في تكوين ما يشبه الذيلين للمجرة على الرغم من أن مثل هذا النوع من المجرات يحوي ذيلًا واحدًا.سحابة ماجلان الصغرى:يتم وصفها بأنها مجرة قزمة غير منتظمة. ويبلغ قطرها حوالي 7 آلاف سنة ضوئية، وتحتوي على بضع مئات الملايين من النجوم,تبلغ كتلتها حوالي 7 ملايين ضعف الشمس، ويظهر أن لها شريطًا مركزيًّا، كما يعتقد أنها كانت في الماضي مجرة حلزونية لكنها تأثرت بفعل جاذبية مجرة درب التبانة؛ مما تسبب في تحولها لمجرة غير منتظمة.
مجرة أورسا الصغرى القزمة:تم اكتشافها عام 1955 وتشكل جزءًا من كوكبة أورسا الصغرى، كما أنها بمثابة أحد أقمار مجرة درب التبانة,وتبعد هذه المجرة حوالي 225 ألف سنة ضوئية عن الأرض. ويعتقد أن قدم هذه المجرة من نفس عمر مجرة درب التبانة نفسها.
مجرة دراكو القزمة:وهي مجرة كروية تم اكتشافها عام 1954، وهي واحدة من المجرات القمرية الخاصة بمجرة درب التبانة,وتتبع كوكبة دراكو، كما يعتقد أنها تحتوي على كميات كبيرة من المادة المظلمة، كما أنها واحدة من أكثر المجرات شحوبًا ضمن المجموعة المحلية,تحتوي هذه المجرة على العديد من النجوم الحمراء العملاقة، وتبعد مسافة 260 ألف سنة ضوئية عن كوكب الأرض.
مجرة النحات:وهي مجرة قزمة كروية، وإحدى المجرات النجمية لمجرة درب التبانة,وتقع هذه المجرة ضمن كوكبة النحات، وقد تم اكتشافها عام 1937,تحتوي هذه المجرة على ما نسبته 4% من إجمالي كمية الكربون والمعادن الثقيلة الأخرى الموجودة في مجرتنا درب التبانة، مما يجعلها شبيهة بالمجرات البدائية الموجودة في أطراف الكون.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.