قائممقام المحاويل : جهات سياسية وراء التجاوزات على أراضي الدولة

أكد قائممقام المحاويل بمحافظة بابل وصفي الشمري أن 70% من التجاوزات على املاك الدولة لا يمكن رفعها بسبب “التدخلات” السياسية.وقال الشمري إن “كثرة التجاوزات على املاك الدولة في قضاء المحاويل (15 كم شمالي بابل) وعلى الحق العام سببها المحاباة السياسية من كافة الكتل السياسية”، مبيناً أن “70% من التجاوزات على املاك الدولة لم تستطع القائممقامية رفعها”.وأضاف الشمري، أن “هذا التدخل شجع كافة المتجاوزين على املاك الدولة على الاستهزاء وعدم احترام مؤسسة الدولة والقانون”.من جهة اخرى، حمل الشمري الحكومتين الاتحادية والمحلية “مسؤولية عدم الاهتمام بحل مشكلة مواقع الطمر الموجودة في منطقة الصياحية في القضاء التي تسببت بوفيات في المحاويل وبأرقام مخيفة”، مبيناً أن “موقع الطمر لمكب النفايات في منطقة الصياحية يشكل خطراً وتسبب بحدوث امراض سرطانية لدى الكثير من اهالي المنطقة والمناطق المجاورة داخل القضاء”.وتحدث في محافظة بابل بين الحين والآخر حالات اختناق بالغازات التي تنبعث من موقع الطمر الصحي شمالي المحافظة، وكان آخرها في (9 آذار 2014) حيث اختنق 23 مواطناً بالغازات السامة، فيما أكدت بلدية الحلة أن الموقع ضخم ولا يمكن السيطرة عليه.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.