الحكومة تعلن عن تأمين الرواتب بالكامل …الاقتصادية النيابية تؤكد إن تفعيل الكمارك والضريبة يرفع الايرادات

 

رأت عضوة لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية نجيبة نجيب ان “الاجراءات التي اتخذتها الحكومة مؤخرا في تفعيل التعريفة الكمركية جيدة وستأتي بمردودات مالية”. وذكرت نجيب في تصريح ان “التدهور والانخفاض الحاد في اسعار النفط وقلة ايرادات الدولة، هي بسبب اعتماد الدولة على النفط، وبات من الضروري التوجه الى القطاعات غير النفطية، ولكنها ليست بالمستوى المطلوب في الوقت الراهن”. وتابعت ان “الايرادات غير النفطية في 2013 و2014 شكلت نسبة من 5% الى 7% من الواردات”، مؤكدة انه “من المخطط في موازنة 2016 ان تكون نسبة الايرادات غير النفطية 14 ترليون دينار عراقي، من الضرائب والكمارك، وتم تشكيل لجنة في مجلس الوزراء لتفعيلها”. وبينت ان “التعريفة الكمركية تطبق في جميع المنافذ وتم وضع نقاط على مناطق دخول السلعة وجباية التعريفة التي لم تستوفِ كامل التعريفة الكمركية في المنافذ”، مبينة ان “من بين هذه النقاط وضعت في محافظة كركوك وقضاء خانقين في ديالى”. واشارت الى “اتباع الدولة نظاما جديدا لاعادة النظر في الرسم الضريبي وتفعيله، والكثير من الامور التي كانت مهملة تم اتخاذ اجراءات افضل لتفعيلها، وكذلك رسوم البلدية ودوائر الصحة وغيرها”. من جانبه أكد المستشار المالي لرئيس الوزراء محمد صالح أن تمويل الحرب ودفع الرواتب تعد أولوية للحكومة العراقية، مبيناً أن الحكومة مطمئنة بشأن دفع رواتب الموظفين ولديها توجه للحصول على إيرادات غير نفطية، فيما أوضح أن فرض الضرائب على بعض المبيعات أوجدت 6 ترليونات دينار للحكومة. وقال صالح إن “أي تدفقات نقدية لها مساران، الأول تمويل الحرب ضد الإرهاب باعتبارها مسألة حياة”، مؤكدا أن “تحرير العراق في عام 2016 قضية محسومة، أما المسار الثاني، فهو رواتب الموظفين من خلال الاستمرار بدفعها”. وأضاف صالح أن “الدولة لا تعجز ولا تستسلم وهناك إصرار وتدبير، وبالتالي هناك اطمئنان بشأن رواتب الموظفين على الرغم من وجود أربعة ملايين و500 ألف موظف، وإذا ما حسبنا معهم المتقاعدين والرعاية الاجتماعية سيصل العدد الى 7 ملايين إنسان”. وأشار صالح الى أن “الدولة لديها خيارات وتدابير كثيرة في إمكانية تمويل هذه المدفوعات منها الاقتراض الداخلي والخارجي وعملية البيع لبعض الأمور واستخدام بعض السياسات النقدية”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.