جواهر

تصبح خطورة جو العداوة مضاعفة فيما لو انتقلت الى الأرحام،فتصبح بذلك أداة للقطيعة،تقطع الأرزاق،وتعجل الآجال.. فهل من الصحيح ان يقطع الانسان رحمه لأسباب واهية، يضخمها الشيطان في نفس صاحبها،ليجره أخيراً إلى هذه الموبقة المهلكة؟!.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.