مسعود: سنضيف ثلاثة لاعبين لتعزيز الوطني اتحاد الكرة يرفض زيادة فرق دوري النخبة ويؤكد انطلاقه في نيسان القادم

نججج

رفض اتحاد الكرة زيادة عدد الفرق المشاركة في منافسات دوري النخبة للموسم الحالي 2015-2016 المؤمل انطلاق منافسته يوم 2 نيسان المقبل. وقال عضو اتحاد الكرة يحيى كريم: ان اعضاء الاتحاد جددوا تمسكوهم خلال الاجتماع الأخير الذي عقدوه بضرورة مشاركة 8 فرق في منافسات دوري النخبة الذي سيقام بطريقة الدوري العام بنظام المرحلتين (الذهاب والإياب) من أجل حسم البطل الذي يحصل على النقاط الأكثر ولكي يكون التنافس مثيراً وساخناً بين تلك الأندية التي ستترشح من دوري الممتاز بواقع أربعة من كلتا المجموعتين الأولى والثانية التي تمثل الصفوة لاسيما أنها ستحظى بحضور جماهيري كبير فضلاً على تغطية تلفازية واسعة من العديد من القنوات العربية الرياضية التي أعربت عن رغبتها بشراء أكثر من 20 مباراة. واضاف انه تم تحديد موعد اقامة دوري النخبة خلال المدة من 2 نيسان ولغاية 25 حزيران المقبلين حسب الجداول التي تم وضعها من قبل لجنة المسابقات المركزية في الاتحاد.
الى ذلك وعد رئيس الاتحاد العراقي المركزي لكرة القدم عبد الخالق مسعود بدرج اسماء ثلاثة لاعبين مع قائمة الـ 23 التي اعلنت في الايام السابقة. وقال مسعود ان”اللاعبين الذين سيتم استدعاؤهم هم “علي حسين ارحيمة وكرار جاسم وعلاء عبد الزهرة بعد التأكد من سلامة بياناتهم”. واضاف ان”اصرار السفارة الايرانية وضعنا في حرج كبير وكان لابد من اجراء الامور الادارية واستحصال التأشيرات مبكرا كي لاتتسبب الامور الادارية بتعكير اجواء المنتخب والذي تنظره مهمة حاسمة ومصيرية ولاتتحمل القسمة على اثنين”. واشار مسعود الى ان”ما اشيع من خلاف داخل اروقة الاتحاد عار عن الصحة والجميع مهتم بعبور المنتخب الوطني الى المرحلة الحاسمة لمواصلة الانتصارات بعد تاهل الشقيق الاصغر الى اولمبياد ريودي جانيرو”. وسيخوض منتخبنا الوطني مباريتين في غاية الاهمية في العاصمة الايرنية طهران في الرابع والعشرين من الشهر المقبل اذار امام المنتخب التايلندي تعقبها في التاسع والعشرين منه امام فيتنام. من جانب اخر كشف مصدر من داخل اورقة الملاك التدريبي للمنتخب الوطني، أن سبب اعلان قائمة الـ23 لاعبا بطلب اتحادي من اجل لحصول على تاشيرة الدخول الى الاراضي الايرانية في المدة المحددة معللا اسباب ابعاد اسماء مهمة عنها. وقال المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه ان “الاتحاد اصر على اخراج قائمة الـ”23″ لاعباً من اجل استحصال سمة الدخول مبكرا اذ ان المدة التي سيخوض من خلالها منتخبنا الوطني المباريتين مع تايلند وفيتنام ستكون متزامنة مع اعياد نوروز التي قد تؤخر وصول اللاعبين في الوقت المحدد”. واضاف ان” غياب الاسماء المهمة “علي حسين رحيمة وعبد القادر طارق” لاسباب ادارية وهناك مؤشرات تتعلق ببطولات سابقة فيما ابعد جستن ميرام واحمد ابراهيم للاصابة التي قد تكون خافية على الحميع”. واشار الى ان “ما يخص ابعاد كرار جاسم وعلاء عبد الزهرة لم يكن فنيا بالمرة بل هناك اختلاف في بياناتهم من بطولة الى اخرى وهذا ما قد يعرض المنتخب الى عقوبات وبالتالي فان الابعاد سيكون مدى الحياة وليس للمباريتين المقبلتين فقط”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.