مقتل أكثر من 100 داعشي في الأنبار خلال 24 ساعة فقط.. والتنظيم الإجرامي يفجر مضيف شيخ شمر

jlpop

أعلنت خلية الإعلام الحربي، امس الاثنين، عن مقتل 60 عنصرا من تنظيم داعش الاجرامي في معارك عنيفة في الحامضية شرقي الرمادي وقصف جوي غربي المدينة. وقالت الخلية في بيان إن “القوات الامنية في منطقة الحامضية شرقي الرمادي تمكنت من قتل 40 عنصراً من داعش الاجرامي خلال معارك خاضتها ضد التنظيم الاجرامي”. واضاف البيان أن “طيران الجيش العراقي تمكن من قتل 16 عنصراً من داعش الاجرامي بقصف استهدف وكراً لهم في منطقة “الغراف” التابعة لناحية البغدادي، غربي الرمادي”. وتمكنت القوات الأمنية خلال الأيام القليلة الماضية من تحرير غالبية مناطق الرمادي خلال عملية أمنية كبرى بمشاركة  القطعات العسكرية واسناد الحشد الشعبي وابناء العشائركافة، والسيطرة على المجمع الحكومي وسط الرمادي، فيما واصلت تقدمها حتى تم تحرير المحور الشرقي. الى ذلك أفاد مصدر في قيادة عمليات الانبار، امس الاثنين، بان سبعة من عناصر تنظيم داعش الاجرامي قتلوا بقصف مدفعي وصاروخي استهدف مناطق ارتكازهم غربي الانبار. وقال المصدر في تصريح إن “القوات الامنية قصفت وبالمدفعية وصواريخ الكاتيوشيا مناطق ارتكاز التنظيم الاجرامي في منطقتي البرازية وجبة التابعة للقضاء حديثة غربي الانبار، ما أدى الى مقتل سبعة من داعش الاجرامي بحسب مصادرنا الموجودة داخل المنطقتين المستهدفتين”. واضاف المصدر أن “القصف ادى ايضا الى تدمير عجلتين دفع رباعي تحملان سلاح رشاش أحادي تابعة لداعش الاجرامي”، مبينا أن “دوي انفجارات عنيفة حدثت حال استهداف مناطق ارتكاز التنظيم الاجرامي”. من جهته أعلن الناطق باسم فوج طوارئ 14 في قيادة شرطة الانبار الملازم سعود العبيدي، امس الاثنين، عن مقتل العشرات من داعش الإجرامي بينهم قيادي بارز في التنظيم بقصف جوي استهدف رتلاً للتنظيم غربي الانبار. وقال العبيدي في تصريح إن “طيران الجيش قصف رتلاً لعناصر داعش الاجرامي حال وصوله الى منطقة الطهمانية التابعة لناحية البغدادي بقضاء حديثة غربي الانبار”. وأضاف أن “العملية أدت إلى مقتل العشرات من عناصر التنظيم بينهم المدعو “رائل منير” المسؤول العسكري لمناطق صحراء الانبار الغربية وعدد أخر من مرافقيه”. وبين العبيدي أن “الرتل كان متوجها من قضاء هيت باتجاه مناطق وقرى حديثة غربي الانبار”، مشيراً إلى أن “القصف ادى الى تدمير الرتل بالكامل، بالاستناد إلى المعلومات الاستخبارية الدقيقة”. وفي السياق أقدمت عصابات داعش الإجرامية على تفجير منزل ومضيف شيخ عشائر شمر تركي العايد الشمري شمال مدينة الرمادي. وقال نجل شيخ عشائر شمر, علي تركي الشمري في تصريح إن “عناصر عصابات داعش الاجرامية قامت بوضع عدد من العبوات الناسفة حول منزل ومضيف القيادي البارز في مجلس العشائر المتصدية للإرهاب وشيخ عشيرة شمر في محافظة الانبار الشيخ تركي العايد الشمري ومن ثم تفجيرهما عن بعد”. وأضاف الشمري أن “عناصر عصابات داعش الاجرامي قامت بسرقة محتوياتهما قبل تفجيرهما”، مبينا أن “العديد من المنازل التي تعود للشخصيات الرافضة لفكر التنظيم الاجرامي ومنازل منتسبي القوات الامنية وأبناء العشائر تعرضت للتفجير والتخريب من قبل مجرمي داعش”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.