إكتشـاف أكبـر شبكـة أنفـاق في حصيبـة ومقتـل عشرات الدواعش جنوب شرقي الفلوجة

iuoi

أعلن قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد جودت ان اللواء الالي الثالث اكتشف اخطر شبكة للانفاق في حصيبة وتمكن من ردمها واستولى على اسلحة قنص واعتدة متنوعة. وقال جودت في تصريح ان “الشرطة الاتحادية قصفت بصواريخ كراد والقاذفات الانبوبية اوكار داعش في مكحول والفتحة ومحيط الشرقاط”، لافتاً ان “القصف المكثف دمر قدرات داعش وقريبا ستنطلق عمليات التطهير الاخيرة”، واوضح انه “تم العثور على معمل لتلغيم المفخخات غربي الصينية يحوي 37 عبوة شكلية محلية الصنع”. الى ذلك أعلنت قيادة الحشد الشعبي في محافظة الأنبار، امس الثلاثاء، عن مقتل العشرات من عناصر تنظيم داعش الاجرامي بصد هجوم للتنظيم على منطقة الهياكل، جنوب شرقي الفلوجة. وقال قائد الحشد الشعبي في لواء كرمة الفلوجة العقيد جمعة فزع الجميلي في تصريح إن “القوات الامنية تمكنت من صد هجم ارهابي لعناصر تنظيم داعش استهدف منطقة هياكل الجامعة، ما أسفر عن مقتل العشرات من عناصر التنظيم وتدمير عدد من العجلات التي كانوا يستقلونها”. وأضاف الجميلي أن “القوات الأمنية قامت بتعزيز تواجدها في منطقة الهياكل تحسباً لوقوع هجمات مماثلة قد تستهدف القطعات القتالية والعسكرية”، مؤكداً أن “تنظيم داعش يحاول مشاغلة القوات الامنية بفتح جبهات قتال ضعيفة لفك الحصار عن عناصره في قضاء الكرمة والفلوجة المحاصرة من جميع المحاور والجهات من قبل قوات الجيش والشرطة وأفواج الطوارئ ومقاتلي العشائر”. من جهة اخرى أصدرت رئاسة الوزراء، امس الثلاثاء، أمراً ديوانياً بتشكيل المقر المسيطر في محافظة الأنبار برئاسة المحافظ صهيب الراوي والمرتبط بأكثر من عشرين جهة حكومية وامنية ومنظمات دولية. وجاء في الامر الديواني الصادر من مكتب رئيس الوزراء ان المقر يتولى “تأمين الحماية للمناطق المحررة وتطهير المناطق من الألغام والعبوات الناسفة واي اشعاع كيمياوي وتأمين الخدمات من (الصحة، الكهرباء، البلديات، التربية، التخطيط)، فضلا عن تأمين عودة النازحين إلى مناطق سكناهم وفرض القانون وتنفيذه والتنسيق مع وزارة المالية لإطلاق الموازنة التشغيلية للمحافظة وتهيئة الطرق والجسور ومداخل المحافظة ومدنها كذلك التنسيق مع اللجان المختصة لتعويض عوائل الشهداء والجرحى لفض النزاعات العشائرية”. واشار الامر الديواني الى “تفرغ ممثلي الوزارات وكافة الجهات المرتبطة بالمقر المسيطر لأغراض أداء المهام لحين انجازها وتفويض ممثلي الوزارات والجهات التابعة للمقر المسيطر بصلاحيات مخاطبة مفاصل الوزارة القطاعية كافة والتنسيق مع الوزارات والحكومات المحلية بخصوص المهمات المشتركة وتحريك الموارد البشرية والمادية بحدود الحاجة الصرف لمتطلبات المحافظة”. واكد الامر الديواني بحسب البيان على “ضرورة التنسيق المستمر بين المقر المسيطر وصندوق اعادة اعمار المناطق التي تضررت من العمليات الارهابية وتفويض المقر المسيطر صلاحية مخاطبة مجلس الوزراء بشكل مباشر في الحالات الطارئة وربط المقر المسيطر بمكتب رئيس الوزراء لحين اقرار هيكلية الصندوق”. كما قررت وزارة الدفاع إرسال وحدة هندسية متخصصة برفع العبوات الناسفة والقنابل واليات متخصصة لرفع الأنقاض التي خلفتها عصابات داعش الاجرامية في محافظة الانبار. وذكر بيان للوزارة ان “وزير الدفاع خالد العبيدي استقبل في مكتبه امس الأول الاثنين عارف مخيبر العلواني احد شيوخ عشيرة البو علوان وتناول اللقاء آلية وأسس عودة النازحين إلى محافظة الانبار ودور الجيش العراقي في تحرير مدينة الرمادي من رجس العصابات الإرهابية”، مضيفا انه “كانت هنالك استجابة من قبل وزير الدفاع بإرسال وحدة هندسية متخصصة برفع العبوات والقنابل واليات متخصصة لرفع الأنقاض التي خلفتها العصابات الظلامية في ارض الانبار”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.