العراق يرفض إعادة النازحين قسراً من المانيا

Refugees from Iraq enter in presence of a German police officer German ground for the first time in Hanover, Germany, Thursday, March 19, 2009. More than 100 Iraqi Christians in search of a safer life arrived Thursday in Hanover. The group of nearly 120 refugees arrived a day before the sixth anniversary of the U.S.-led invasion of Iraq on a chartered plane from Syria. The resettlement is part of a program sponsored by the U.N. High Commissioner for Refugees. It is expected to help 10,000 Iraqi Christians relocate to Germany, Sweden and elsewhere in Europe. (AP Photo/Axel Heimken)
أعلنت وزارة الهجرة والمهجرين العراقية رفضها للعودة القسرية لطالبي اللجوء في المانيا, داعيةً الحكومة الالمانية الى مساعدة اللاجئين العراقيين هناك ومعاملتهم انسانياً, وذلك بعد اقرارها مؤخراً حزمة قوانين لجوء مشددة. ولفت مدير عام دائرة شؤون الهجرة في الوزارة ستار نوروز في بيان له تلقت “المراقب العراقي” نسخة منه، ان حزمة القوانين التي اقرتها الحكومة الالمانية بضمنها تسريع اجراءات اللجوء وترحيل من يرفض طلبه سريعا واسراع اجراءات اللجوء وتسهيل انشاء مراكز ايواء جديدة للاجئين, فضلاً على الزامية الاقامة خلال مدة الاجراءات الخاصة بدراسة طلب اللجوء في نزل مخصصة تابعة للإدارة شؤون اللاجئين المعنية بهم. وأضاف: من بين التعليمات وجوب ان يمتلك طالب اللجوء وثيقة ليحصل على الخدمات القانونية فضلاً على عدم جواز لم شمل العائلة الذين يتمتعون بحق الحماية المؤقتة, وكذلك اسهام اللاجئين في تكاليف دورات اللغة بدفعهم [10] يورو شهرياً.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.