التقشف يبدأ بحرامية الرئاسات الثلاث وشبكاتها

اتالتا

رشيد سلمان

صراخ حرامية الرئاسات الثلاث وشبكاتها عن التقشف والفساد يلقي باللوم على المواطنين الذين نهب هؤلاء أموالهم حتى افلست الميزانية.اول خطوة بالإصلاح يجب ان تبدأ من شطب مخصصاتكم و ايفاداتكم ومنافعكم الصحية والاجتماعية وحماياتكم وتخفيض رواتبكم الفاحشة الى 20%.يا حرامية تفرضون الضرائب على ولد الخايبة في المؤسسات الصحية وعلى الرواتب الشحيحة والكهرباء والماء والمؤسسات التعليمية وحتى على المولدات و لكنكم تنسون أنفسكم.أنتم تأكلون وتشربون وتغسلون وتلبسون مجانا في المنطقة السوداء ثم تقلعون بواسيركم واسنانكم وتعالجون اسهالكم في لندن وباريس مجانا أيضا.الخواتين منكم المحجبات نهارا والعاريات ليلا في النوادي يجملن نهودهن و وجوههن و بطونهن لأزواجهن و للعاشقين مجانا.اولادك وبناتكم ينعمون بما لذّ وطاب ويسرسرون في مواخير لندن وباريس من المال الذي سرقتموه.تتنقلون من عاصمة الى أخرى بطائرات (خاصة) أجرتها نصف مليون دولار لكل سفرة لوحدكم او مع اقربائكم بعد ان كنتم تركبون الباصات و (الكيّات) او تمشون على الاقدام.صراخكم عن الإصلاح كذب وصراخكم عن فسادكم كذب وصومكم وصلاتكم كذب يا حرامية و يا حراميات.لقد اثبتم انّكم وانّكن سرّاق ومحتالون وكذابون وخالو الوفاض من النزاهة والكرامة والشرف.الكلام عن فسادكم أصبح غير مجد لأنكم (ادمنتم) عليه كما ادمنتم على السرقة و الكذب لأن دينكم دنانيركم.تتخاصمون فيما بينكم نهارا لخداع ولد الخايبة وتتسامرون فيما بينكم ليلا في مواخير المنطقة السوداء شعاركم (دع ولد الخايبة يتظاهرون وتقتلهم المفخخات بينما نحن آمنون).الحل: من أدمن وادمنت على نهب المال العام والكذب والاحتيال لا يمكن إصلاحه وإصلاحها والخلاص منكم ومنكن جميعا لا بد منه مع استرجاع ما نهبتموه.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.