النجف يرغب بعدم خوض مباراة الميناء والإتحاد يلوح بالعقوبات

تلقى الاتحاد المركزي لكرة القدم طلبا من نادي النجف يقضي برغبته عدم حضور المباراة الاخيرة في دوري الكرة الممتاز التي من المقرر ان تقام في ملعب الزبير في البصرة بعذر انها لم تؤثر في نتائج الفرق الاخرى على عدّ ان فريق الميناء ضمن تأهله الى دوري النخبة، كما ان النجف فقد حظوظه بالمنافسة وبالتالي يفكر النجف بعدم خوض المباراة. بالمقابل اشيع ايضا مؤخرا بأن القوة الجوية الذي ضمن تأهله بشكل رسمي لدوري النخبة وتصدره للمجموعة الثانية، وان مباراته المقبلة لن تؤثر في ترتيب الفرق لاسيما بعد خسارة اربيل امام زاخو وخروجه بشكل رسمي من المنافسة على بطاقات التأهل الى دوري النخبة وبالتالي تتجه النية لاختزال المصاريف والجهد في الرحلة الى اربيل. نائب رئيس الاتحاد رئيس لجنة المسابقات في اتحاد الكرة علي جبار اكد ان اي طلب يقدم من الاندية بالغاء مباراته الاخيرة او الاذن بعدم خوضها مرفوض تماما ولن ندخل بنقاش ازاء الطلبات المقدمة كون هناك لوائح لتنظيم المسابقة ويفترض من الاندية احترام تلك اللوائح. وبين ان المسابقة مهمة ولا يمكن ان ننال منها بطريقة غير لائقة من خلال عدم خوض المباراة الاخيرة حتى وان كانت غير مؤثرة في الفرق المتأهلة او الهابطة وان لائحة مباريات الدوري لابد ان تكتمل بما يليق بسمعة الدوري العراقي، وان الاندية التي ستتخلف عن حضور المباراة الاخيرة ستعرض نفسها الى العقوبات التي تنص عليها لوائح دوري الكرة الممتاز المعتمدة من اتحاد الكرة، ولا جدل في هذا الموضوع ولا نقاش كونه يمس سمعة الدوري ويضر به. مدرب كرة النجف عماد محمد اكد انه الى الان لم يجتمع بأدارة النادي لكنها اتصلت به هاتفيا لتستمع الى رأيه حول موضوع الاعتذار عن خوض المباراة الاخيرة. وبين ان الادارة استندت بقرارها الى ان المباراة غير مؤثرة في الاندية الاخرى، كما ان ضغط مباريات الدوري اثر نوعا ما في الاندية، اضافة الى استنزاف الامكانات المالية، وبالتالي وافقت على طلب الادارة. واشار الى ان في حال رفض الاتحاد طلب ادارة النادي واصر على خوض المباراة فلا مانع من خوضها لنجنب الفريق العقوبات التي قد تفرض على كرة النجف.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.