«25» عاماً مرت على جريمة قصف كربلاء المقدسة

iiiii

يستذكر الكربلائيون الذكرى السنوية الـ”25″ على قصف مرقد الإمام الحسين واخيه العباس “عليهما السلام” من قبل الزمرة البعثية, في الانتفاضة الشعبانية, والتي توافق الخامس من اذار, اذ مازالت الجرائم الدموية التي ارتكبها البعثيون والصداميون عالقة في اذهان الكثيرين منهم, لاسيما قصف المرقدين المقدسين بالمدافع واستباحتها بالدبابات ورفع صور المقبور على حطام الجريمة.
فضلاً على ما تبعه من اعتقال للشباب والعوائل, واعدام المئات منهم بتهمة المشاركة في الانتفاضة ضد النظام المقبور, التي شارك بها عتاة النظام الظلمة, الذين ارتكبوا أبشع الجرائم التي يندى لها جبين الانسانية ولم يتوقفوا عند ذلك بل مارسوا جرائم الارهاب بعد زوال صنمهم واستمروا بالقتل وشرب الدماء, ويحاول البعض من الساسة اليوم ان يمرر قانون العفو العام ليجعلهم طلقاء بعد حجم الدماء التي اراقوها.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.