غواص ينجو من الموت بأعجوبة بعد أن امتصته أنابيب محطة طاقة نووية

هحهخحهخ

قال كريستوفر ليكون إنه لم يكن يعرف بأنه كان يغوص بالقرب من أنابيب محطة للطاقة النووية في سانت لوسي بولاية فلوريدا الأمريكية، التي تسحب نحو 500 ألف غالون من مياه المحيطات في الدقيقة الواحدة. الأمر كان مشابهاً لامتصاصي من قبل شلال والظلام انتشر على الفور كنت اتخبط في الأنحاء وأحاول التمسك بقناعي وجهاز التنظيم تمكنت أخيراً من الإمساك بالضوء وبدأت النظر حولي. كل ما شاهدته كان السواد. وقال الغواص إنه قضى أربع أو خمس دقائق وهو يتخبط في ظلام الأنابيب، التي قالت شركة “طاقة وضوء فلوريدا وشركائها” إنها بقطر 16 قدماً وبطول ربع ميل. في تلك الأثناء كان كريستوفر يفكر بزوجته وأطفاله الذين كانوا على متن القارب. وأشار الغواص إلى أنه رفع قضية ضد شركة الطاقة، لأن أنابيب السحب لم تعلّم وشكلت خطراً على حياته.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.