«دافينشي» روبوت ينفذ العمليات دون الحاجة لخياطة الجروح

iuoip

رخّصت جامعة بريغهام يونغ تكنولوجيا مستوحاة من فن الأوريغامي لاستخدام روبوت جراحي شديد الصغر يمكّن الجراحين من تنفيذ عمليات جراحية مثل استئصال البروستاتا عبر شق صغير لا يتطلب خياطة الجرح. تهدف هذه التقنية إلى التخلي عن خياطة غرز جراحية، وقد تم تسمية الروبوت الذي تم ابتكاره لهذه المهمة “دافينشي”.يحتوي الروبوت على عدة أدوات جراحية مخزّنة داخله، ويستطيع المرور من ثقب مساحته 3 مم، يقارب سُمْك كابل شاحن الهاتف المحمول أشرف على فريق البحث الذي أبتكر هذا الروبوت البروفيسور لاري هاويل وسبنسر ماجلبي وهما من أساتذة الهندسة الميكانيكية في جامعة بريغهام يونع، ونشر التقرير عن الابتكار موقع “فيزيكس دون أورغ”.قال البروفيسور هاويل: “الهدف من هذا التصميم غير التقليدي هو عمل شق أصغر ومرور الجهاز عبر هذا الشق إلى داخل الجسم لينتشر وينفذ وظائف جراحية محددة. لقد وصلت تصاميم الآلات الجراحية التقليدية إلى حد لا يمكن تصغيرها معه”.يحتوي الروبوت على عدة أدوات جراحية مخزّنة داخله، ويستطيع المرور من ثقب مساحته 3 مم، يقارب سُمْك كابل شاحن الهاتف المحمول.نشر الباحثون البيانات عن ابتكارهم في ورقة بحثية تحتوي على الفكرة النظرية، وآلية عمل الروبوت.بحسب البروفيسور ماجلبي: “تم اعتماد نفس مبادئ التصميم الخاصة بمعدات وكالة ناسا لأبحاث الفضاء، فتصميمات المركبة الفضائية تكون صغيرة ومدمجة، لكن بمجرد الوصول إلى الفضاء على هذه المعدات أن تصبح كبيرة مثل ألواح الطاقة الشمسية أو الهوائيات”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.