التغيير: السلطة في كردستان أصبحت مغتصبة

NB-149950-635814456501558833

أكدت كتلة التغيير الكردية، ان السلطة في إقليم كردستان اصبحت مغتصبة، عازية ذلك إلى أنها لم تأتِ بقانون أو تشريع أو تفويض من البرلمان. وقال النائب عن الكتلة امين بكر: “الانظمة الدكتاتورية وكما تعودنا عليها دائما تتذرع لإقصاء معارضيها بتهم شتى، وأبرزها العنف المسلح، وهو الامر الذي تعرضنا له، برغم ان التغيير هي كتلة مدنية لا تملك اسلحة أو قوة عسكرية كالبيشمركة التي يمتلكها الحزب الحاكم، ولا تطالب إلا بالحقوق المشروعة لأي مواطن”. وأضاف: “كتلة التغيير هي حركة اصلاحية وليس لديها اي نشاط في مؤسسات الدولة في الاقليم أو تهم بالفساد”، مشيرا الى ان “المنطق يستوجب منهم بدل توجيه تلك التهم جزافا ان يعطوا الحقوق وان يتوجهوا للقانون ان كانت هناك ضدنا أي تهم خرق للقوانين”. وبين بكر: “لا توجد في اقليم كردستان اي مؤسسات ضامنة للحقوق المدنية، لكننا برغم هذا وكوننا حركة اصلاحية فسنستمر بجهودنا المدنية للإصلاح والقضاء على جميع اشكال التفرد بالسلطة والفساد، لأننا نعتقد ان السلطة برئاسة الاقليم هي مغتصبة، ولم تأت بقانون أو تشريع أو تفويض من البرلمان”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.