الاحرار: سنترك الحكومة بعد انتهاء مهلة الـ 45 يوماً

timthumb

أكدت كتلة الاحرار النيابية، أنها ستنسحب من الحكومة بعد انتهاء مدة الـ 45 يوما وفي حال عجز رئيس الوزراء عن الاصلاحات. وقال النائب عن كتلة الاحرار عبد العزيز الظالمي: “جميع الحكومات السابقة والحالية لم تلبِ جزءا بسيطا من طموحات الشعب العراقي”، مشيرا الى أن “وضع البلد بصورته العامة بتراجع مستمر نتيجة غياب الرؤية العملية في ادارة الدولة”. وأضاف الظالمي: “رئيس الوزراء حيدر العبادي لم يستغل جميع انواع التفويض الممنوحة اليه”، مشيرا الى أن “اتباع رأي قيادات حزب الدعوة طغى على مسؤوليته في ادارة البلد وتنفيذ مهامه”. واستغرب من “ما قام به رئيس الوزراء من ارسال وثيقة الاصلاح هو بمثابة عودة البلاد الى المربع الاول”، مبينا أنه “كان عليه العمل لوحده دون ان ينتظر رأي اي من الكتل السياسية”. وأكد ان “كتلتنا ليست متأملة من العبادي بإجراء تغيير وزاري خلال المدة المقبلة وأن الحال سيبقى على ما هو عليه بسبب وجود اغلبية سياسية تسعى جاهدة للإبقاء على مربع المحاصصة السياسية”. ولفت الى ان “كتلة الاحرار ستنسحب من الحكومة في حالة عدم تنفيذ مشروع التغيير فيما بعد انتهاء مدة 45 يوما التي منحها الصدر الى العبادي”. يشار الى أن زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر قد دعا امس الاول انصاره الى اعتصام مفتوح أمام المنطقة الخضراء للضغط على الحكومة في تنفيذ الاصلاحات. وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي قد اعلن عن ارسال وثيقة الاصلاح السياسي الى الكتل السياسية، مبينا أن تشمل عشرة ملفات تتضمن معايير اختيار مجلس وزراء تكنوقراط وتقييم أداء الوزارات ومكافحة الفساد وتبسيط الإجراءات والبرنامج الحكومي وحزم الإصلاحات في مختلف القطاعات.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.