اليابان توظف العشرات من مقاتلي النينجا في المواقع التاريخية

تمنكمك

لأول مرة منذ قرون، بدأت اليابان بتوظيف مقاتلي النينجا للعمل لصالحها ولكن ليس في مجالات الجاسوسية والاغتيال وإنما في مجال السياحة. وتتيح هذه الفرصة لمقاتلي النينجا العمل بشكل قانوني تحت إشراف الحكومة اليابانية إذ أنهم لن يضطروا ثانية إلى العمل دون تراخيص نظامية، وخاصة في المناطق السياحية التي يرغب السياح فيها بالتقاط الصور إلى جانبهم، على وفق ما ورد في صحيفة الدايلي ميرور البريطانية. وتقوم شركة آيكي السياحية بتوظيف هؤلاء المقاتلين ليكونوا عامل جذب سياحي مهم في منطقة قلعة نافويا التاريخية. وسيتقاضى كل مقاتل نينجا يحصل على الوظيفة راتباً قد يصل إلى 180000 ين ياباني أي ما يعادل 1600 دولار أمريكي. ومن المفترض أن يقوم مقاتلو النينجا بتقديم استعراضات أكروباتيية وقتالية باستخدام أسلحتهم التقليدية، بالإضافة إلى التقاط الصور مع السياح. وقد اشترطت الشركة الموظفة في المتقدمين أن يمتلكوا مقدرات قتالية عالية، وأن يكونوا على استعداد للعمل لساعات طوال، وأن يتحلوا بمواصفات خاصة تجعل منهم عامل جذب سياحي. وتفضل الشركة أن يكون المرشحون من الناطقين باللغة اليابانية، ولكنها لا تمانع بأن يتقدم للوظيفة من لديه شغف بالثقافة اليابانية من غير اليابانيين. وسيخضع المرشحون الناجحون لدورة تدريبية لمدة شهر ابتداء من شهر (نيسان) المقبل، على وفق ما ورد في صحيفة الدايلي ميرور البريطانية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.