العصائب تستعد لمعركة ضد الامريكان وتحمل العبادي مسؤولية الخسائر

pic_________________________159295628_438540135_677100756

كشف المتحدث العسكري باسم عصائب أهل الحق جواد الطليباوي عن استعداد فصائل المقاومة العصائب لشن معركة ضد القوات الامريكية التي دخلت العراق قبل أيام بحجة قتال داعش ، وفيما لفت الى ان العصائب بدأت منذ الان بالبحث عن القواعد التي ستعسكر فيها القوات الامريكية في العراق من أجل التخطيط لاستهدافها وطرد جميع الجنود ، اشار الى ان رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي سيتحمل مسؤولية ما تورثه المعركة ضد الامريكان من مخلفات وخسائر بشرية ومادية . وقال الطليباوي: عصائب اهل الحق مستعدة من ناحية العدة والعدد لشن معركة عنيفة ضد القوات الاجنبية البرية التي دخلت العراق قبل ايام قليلة بحجة مساندة القوات الامنية في حربها ضد زمر داعش الارهابية، فيما حمل رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي ما تورثه المعركة ضد الامريكان من مخلفات وخسائر بشرية ومادية. واضاف: دخول قوات اجنبية برية الى العراق من دون موافقة الشعب ومجلس النواب يعد أمرا مرفوضا من ناحية القانون والشرع والأخلاق ، مطالبا رئيس الحكومة حيدر العبادي ببيان موقفه الرسمي تجاه دخول تلك القوات الى الاراضي العراقية. وأشار الى ان القوات الامريكية عندما كانت تحتل العراق لسنوات عدة بدءا من عام 2003، فان عصائب اهل الحق كانت لا تمتلك الامكانات العسكرية المتطورة وكبدتهم خسائر جسيمة بالارواح والمعدات حتى اضطروا الى الانسحاب من العراق ، لافتا الى طعم الويلات الموجعة التي ستتلقاها القوات الامريكية التي دخلت العراق مع تطور جاهزية واستعدادات العصائب على ما هو عليه في السنوات السابقة. وتابع: العصائب بدأت منذ الان بالبحث عن القواعد التي ستعسكر فيها القوات الامريكية في العراق من أجل التخطيط لاستهدافها وطرد جميع الجنود.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.