المشاريع الدمجية التلفيقية التركيبية

‏ لو قطعنا أوراق شجرة التفاح و بل أغصانها كلها و ألصقنا بها و لزقنا إليها مكان تلك المقطوعات من الأوراق والأغصان مثلها من شجرة الرمان كيف تكون النتيجة؟ أي تغيير سيحصل غير تجفيف الإثنين؟أحيانا يأتي المشاريع الدمجية التلفيقية التركيبية لتهجن النتائج لا إلى هؤلاء ولا إلى هؤلاء..العبرة في نتيجة الشجرة و ثمارها بالأصول والجذور و ليس بتغيير في الغصن والفرع والورق..الأمة فيها المثقفون والعلماء من الطراز المتوسط و الباحثون الذين عادة يتعاملون مع الأوراق والأغصان الفكرية و نحن نحتاج إلى النوع الثقيل من العقل الإسلامي و الفكر الديني الذين يملكون القدرة على الخوض والغوص و الذهاب إلى القعر لفهم الأصول والجذور و ترميمها أحيانا و إعادة بيانها و طرحها..العلماء بالفتاوى و الأحكام و تفاصيل الشرع هم كثيرون جداً ولكن القلة هم الذين يملكون القدرة على التعمق في فلسفات الدين و مقاصد الشريعة و غايات الديانات.هي مهام خطيرة و متأخرة قد لا يستطيع العالم العادي والفقيه الخبير في الأصول والفقه القيام بها.
الشيخ محمد علي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.