‏الغرب ومشاريعهم الإستعمارية

ان الغرب وصل به الحال من فقدان السيطرة وذلك بسبب فشلهم في أنجاز مشاريعهم من قبيل داعش والاتفاقية النووية والازمة الاقتصادية ونزول أسعار النفط والعمل على إسقاط سوريا ورئيسها حيث كان الدور البارز للفتوى الالهية من السيد السيستاني والدور القيادي البارز والمحنك للسيد الولي الخامنئي حفظهما المولى حتى أدى الى ان أخرج وجهه القبيح واللا أنساني وبات واضحآ من خلال أفعال واضحة بقتل وإبادة جماعية كاليمن وغيرها من الدول والمجتمعات ومن دون اي سبب..ودعم اﻻرهاب كالقاعدة وداعش وآل سعود القتلة وقطر وتركيا وغيرهم من الجماعات التي تهدد الانسانية والوحدة الانسانية والاسلامية..وهذا ان دل،دل على التسافل بالقيم بل بالحقيقة هذا هو واقعهم ولكنه كان يخفى على البعض كإسلام آل أمية وإنكشف للعامة بأفعال الملعون يزيد وأعوانه .
خلدون حسن جواد الساعدي‏ ‏

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.