Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/almuraqebaliraqi/public_html/wp-includes/post-template.php on line 284

ومضات

فرحات جنيدي/ قاص مصريسحابة
انهمرت دموعها،
اغتسلت اكمام الزهور.
كمسري
انتفخ جيبه بالفكة،
تكالبت عليه اللصوص.
شحاذ
كشف عن ما في خزنته من فكة،
احنوا له رؤوسهم وبايعوه ملكاً.
داعبها، نهرته،
اهتزت الفكة في جيبه،
ارتمت عليه.
مناضل
داعبت عيناه فلاشات الكاميرا،
فعلا صوته ودغدغ المشاعر بكلماته، فصفقوا له.
حافظة
أغلقت الباب وأعطته حافظة النقود وكشفت عن نهديها،
فاسترخى وقبل يديها.
مترو
ملت القبلات الجاهزة والضحكات المعلبة والأحضان اليابسة
جذبتها نظراتهم وأنفاسهم الملتهبة فذاب جسدها في موجة الزحام.
خارج الكادر
أخطأ الحارس فصوب الخصم في المرمى،
صفر الحكم فتضاعفت دقات قلبه فسقط ميتاً.
تصافح اللاعبون فدهسته أقدام الجماهير.
عريس
طرق بابها . فتحت وأخفضت رأسها في دلال، فسحرته رموشها، دق قلبه كالعذراء فى ليلة عرسها فتمم عقد الزواج.
فقر دكر..
تمردت صغيرتي فامسكت بجسد الديك الأحمر وألقى به على الأرض، اسرعت زوجتي بعقابه، دافعت عنها فتعجبت، امتلكتني نوبة من الضحك، غضبت، فذكرتها بماضٍ كنت اتمارض حتى اتلذذ بشرابه..
عزيمة
رفض جلسة المقهى وقرر البحث عن عمل. دق بابها وقدم أوراقه وبمجرد أن أعطاها ظهره مزقت الأوراق. انتبه فابتسم وأعطاها نسخة أخرى وقال يبدو أن الطباعة غير جيدة وتلك نسخة أفضل. ارتبكت فانتبه من بجوارها فأخذ ورقته وقرأها وتعجب فنهض مبتسمًا ورحب به. رحلت. جلس مكانها.
راس مشتعلة
أغرقها بالماء وأخرج كيسه وملأ جيبها وأشعل رأسها وقدمها لهم التفوا حولها وأرسلوا إليها القبلات. انطفأت نارها فطلبوا غيرها هاجمهم الضابط وركلها بالأقدام ونسي أنها تحملت أنفاسهم المكبوتة سقطت على الأرض وفرقت أجزاءها. فروا غاضبين دون دفع الحساب.
خط برليف
اذابوه الأبطال بدمائهم
وثبتوا عليه كالاوتاد،
صسعق قادة القرود وسلموا الجند والعتاد.
اكتوبر
هاجمنا القرود فى الظلام،
انقذتنا النسور فى قلب النهار.
غبي
أغرق الجنيه،
افترسته القروش.
ثروة
القرش الأبيض ينفع في مصر،
والجنيه الحديد يكفي يوم العيد.
كانون
شحت انبوبة الغاز،
عادوا إليه خاضعين.
ثورة
طالبوا بالفكة،
استجابت لهم السجون.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.