وادي القذف يقذف شراً

وادي القذف هي منطقة وديان تقع إلى الجنوب من مدينة الرحالية (90 كم جنوب غرب الرمادي) في محافظة الأنبار في العراق,وعلى ما يبدو وبحسب ما توفر من انباء ومعطيات أنها منطقة عمليات (مخابراتية عسكرية دولية) تقدم الدعم، والاسناد، والتدريب، والملاذ اﻵمن، لجماعات ارهابية، تشكل خطرا على الامن والوطني العراقي، لا سيما أمن عتباتنا المقدسة، ومرجعياتنا الدينية في مدينتي كربلاء والنجف،ولهذا كانت فصائل المقاومة في اقرب نقطة يمكن أن تكون فيها من تلك المنطقة، بعد أن مارس الامريكان التشويش وقطعوا الطريق أمام اي قوة امنية او حشدواية من التقدم أكثر باتجاه منطقة الشر تلك.. بل والأغرب من ذلك انها منطقة من محجوبة من (خرائط كوكل ايرث) وصور الاقمار الصناعية التي توفرها بعض المواقع لعموم الناس،ولذا فإن تعزيز وجود قطعات المقاومة والحشد مهم وضروري ولا شك ان وجو دهم سيكون جبلا عتيدا يقطع الطريق على كل السيناريوهات الخبيثة التي من الممكن ان تصدر من هناك حاليا ومستقبلا،والاهم هو أنه على الحكومة أن تتحمل مسؤولياتها ودورها تجاه هذا الملف الخطير، ولا تتجاهله، أو تلتزم الصمت حياله، سواء بتقصير منها، أو بسبب ضغوط دولية تمارس عليها بشكل شبه مؤكد.
علي اﻷرناؤوطي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.