حملـة لكبـح جمـاح «المتحرشيـن»

ترتفع حالات التحرّش اللفظي الى أعلى مستوياتها في الأماكن العامة لاسيما في المناسبات, وقد سجلت أكثر من حالة تم تداولها في مواقع التواصل الاجتماعي وصلت الى درجة التحرش «الجنسي», في الأيام القليلة الماضية, بعد ان اظهرت مقاطع فيديو تداولها ناشطون لحالات تحرش في المتنزهات والأماكن العامة استدعت احداها تدخّل رجال الأمن لفضها، الأمر الذي دفع السلطة القضائية للتلويح بأحكام جزائية تقضي بالحبس لمدة لا تقل عن ثلاثة أشهر لمن تثبت ادانته بـ»التحرّش», فيما دعا ناشطون الى تفعيل تلك الاجراءات بشكل حقيقي, للحد من تلك الظاهرة التي أخذت تتوسع بشكل ملفت للنظر, منبهين الى انها دخيلة على المجتمع العراقي كونها تتعارض مع تعاليم الدين الاسلامي, وتتصادم مع الاعراف المجتمعية والعشائرية التي تغلب على المجتمع العراقي.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.