الأولمبية العراقية تعلن نهاية الأزمة وإستئناف نشاطها

أكدت اللجنة الأولمبية العراقية انتهاء الأزمة التي حدثت مؤخرا على خلفية قرار المحكمة بعدّها كياناً منحلاً وإيقاف وزارة المالية موازنتها، من خلال تجاوب جميع الأطراف الحكومية. وقال الأمين المالي للجنة سرمد عبد الإله «الأيام الماضية شهدت حراكا حثيثا من اللجنة الأولمبية العراقية وممثلي الأولمبية الدولية والمجلس الأولمبي الآسيوي حيدر فرمان وعبد الهادي علي». وأضاف «التقينا أمين عام مجلس الوزراء مهدي العلاق، و رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، و وزير الشباب والرياضة، وهناك تجاوب من جميع الجهات لحل الموضوعات العالقة بالطرق القانونية على ألا تتعارض مع الميثاق الأولمبي». وأشار إلى أن وزارة المالية اطلقت الصرف الخاص باللجنة بعد إيقافه المدة الماضية، لافتا أن اللجنة الأولمبية ستعاود نشاطها بشكل رسمي بدءا من الأسبوع المقبل. وتابع «رغبتنا تكمن بعدم تعطيل أي نشاط يؤثر في الرياضيين والاتحادات». وأوضح «المدة المقبلة سنلتقي عددا من أعضاء المكتب التنفيذي بلجنة الشباب والرياضة البرلمانية والنائب رحيم الدراجي، الجميع حريص على أن تواصل الرياضة العراقية نشاطها، وننتظر فقط القرارات الرسمية سواء فيما يخص التشريعات أم قرار المحكمة الاتحادية برفع الأولمبية من قانون الكيانات المنحلة». يشار إلى أن الأولمبية العراقية أوقفت نشاطاتها المالية والإدارية بعد صدور قرار المحكمة بعدّها كياناً منحلاً».

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.