Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/almuraqebaliraqi/public_html/wp-includes/post-template.php on line 284

أفضل الهواتف الذكية التي ستصدر بالنصف الأول من 2018

على الأرجح، ستتسم هواتف 2018 بالعديد من المميزات التقنية والبرمجيات التي تعتمد على الذكاء الاصطناعي.، في هذا التقرير إن ملتقى عالم الهاتف النقال، الذي سينعقد في مدينة برشلونة الإسبانية أواخر شهر شباط القادم، سيشهد إطلاق العديد من الهواتف الذكية من قبل شركات التكنولوجيا العملاقة. بالإضافة إلى ذلك، تعتزم شركات أخرى وضع هواتفها الجديدة على ذمة المستخدمين خلال الأشهر القادمة. وتحدث الموقع، أولا، عن هاتف سامسونغ غالكسي إس 9، الذي يتوقع صدوره في 25 من شباط القادم. وأحالت عدة تسريبات إلى أن الهاتف الجديد سيكون شبيها بهاتف غالكسي إس 8، فيما يتعلق بالتصميم الخارجي، لكن الشركة المنتجة صرحت بأن هناك تغييرات جذرية بخصوص كاميرا الهاتف. ومن المتوقع أن يتفرد غالكسي إس 9 بأفضل تقنية ضبط تلقائي متوفرة في الهواتف الموجودة على الساحة. وقال الموقع إنه من المرجح أن هاتف غالكسي إس 9+، النسخة الأكبر من هاتف سامسونغ الجديد، سيشمل كاميرا ذات عدسة ثنائية، بينما ستكتفي النسخة الأولية بكاميرا ذات عدسة واحدة. ويمثل ذلك نقلة نوعية في هواتف سامسونغ، التي لطالما اقتصرت على نسخ الخصائص التقنية من نموذج لآخر. وتطرق الموقع إلى آخر إصدارات شركة إل جي، هاتف «جي 7» الذي سيتم الإعلان عنه خلال الأشهر القادمة. وتفيد الشائعات التي تحوم حول الهاتف الجديد بأنه سيكون مختلفا جدا عن نظيره السابق، جي 6. وسيعتمد هذا الهاتف على معالجات سنابدراغون 845 التي تنتجها شركة كوالكوم الأمريكية. تجدر الإشارة إلى أن هذا المعالج يعد آخر إصدارات الشركة، وأكثرها فعالية لسنة 2018. وإن لم يكن ذلك كافيا، «موتو جي 6»، الذي ينتمي لسلسلة جي من الهواتف الذكية من الفئة المتوسطة. في الأثناء، يجعله تصميمه المبتكر قريبا من فئة الهواتف باهظة الثمن التي ينتجها عمالقة التكنولوجيا في العالم. وبين الموقع أن هواتف سلسلة «جي»، التي تنتجها موتورولا، لا تعتمد على معالجات ذات مواصفات عالية، لكنها قادرة على القيام بالمهام الموكلة إليها. وفي حين تكون سائر الهواتف الذكية الحديثة باهظة الثمن، يبلغ ثمن جهاز «جي 5» مثلا 230 دولارا فقط، وهو ما يعد صفقة رائعة. بالنسبة لهاتف «جي 6»، يتوقع أن يتسم بشاشة كبيرة بنسبة امتداد صورة يبلغ 18:9، في محاولة للحاق بسائر المصنعين الكبار. تنوي الشركة إطلاق هاتفها الفخم «نوكيا 9». ويتوقع المتابعون أن يتضمن هذا الهاتف عدة خصائص عالية المستوى، على غرار نظام العدسات الثنائية. وعلى الأغلب، يعتمد هاتف نوكيا على معالجات سنابدراغون 845، ليتوافق مع النسخة الرئيسة من أنظمة تشغيل أندرويد، عوضا عن النسخ المثقلة بالتطبيقات التي تفضلها الشركات الأخرى وأفاد الموقع بأن أحد مؤسسي شركة وان بلاس، بيتي لاو، أكد في وقت سابق من شهر كانون الثاني الحالي، أن الشركة تعتزم إطلاق هاتف ذكي جديد خلال الربع الثاني من هذه السنة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.