الصداقة العقلانية

الالتفات إلى عاقبة الصداقة..فخلالها يجب تجنب الاندفاع في اختيار الصديق..وتقييم الأصدقاء وفقاً للموازين العقلية والشرعية..وننصح الوالدين بأن يذكرا لأبنائهما التصوير الآتي من أجل تقريب الفكرة إلى أذهانهم: «إذا ذهبنا إلى محل يبيع الزهور لشراء شجيرة ورد، وشاهدنا هناك شجيرتي ورد من نوع واحد، أحدهما كثيفة الأغصان مليئة بالورق والزنابق التي توشك أن تتفتح، ولكن جذورها ضعيفة متهالكة، والأخرى أقل أغصاناً وأوراقاً وزنابق، لكن جذورها قوية، فإن شعورنا يشير علينا قائلا: علينا أن نختار الشجيرة ذات الأغصان الكثيفة والأوراق الكثيرة، لكن عقلنا يشير علينا بقوله: بما أن الجذور ضعيفة، فإن هذه الشجيرة سرعان ما تذبل وتجف، وأما الأخرى ذات الجذور القوية فإنها سرعان ما ستمد جذورها في الأرض وتتقوى وتمتلئ بالأوراق والزهور» وعند اختيار الصديق الأمر كذلك فالصديق الذي يمتلك الجذور والأصالة أفضل بكثير من الرفيق الذي لا يمتلك سوى المال، وعذوبة اللسان، وجمال الوجه والهندام.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.