Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/almuraqebaliraqi/public_html/wp-includes/post-template.php on line 284

رئاسة وزراء للإسلاميين أم سلطة مطلقة للمدنيين ؟!

لقد لفت نظري للوهلة الأولى تصريحات أحد قياديي التحالفات المدنية والتي قال فيها بان تحالفه سيحقق 50 مقعداً في الانتخابات المقبلة ناهيك عن إمعان أنظارهم صوب رئاسة مجلس الوزراء، فلنفترض جدلاً ان المدنيين حققوا الكتلة الأكبر في الانتخابات المقبلة ولنفترض جدلاً ان تحقيق الكتلة الأكبر جاء من نقم الشارع العراقي على الإسلاميين فضلاً عن تقديم أنفسهم كبديلٍ للوجوه الجاثمة على صدر السلطات الثلاث منذ 2003، فما الضامن بان خيار المدنيين سيكون بديلاً ناجحاً عن العلمانيين، كل المعطيات تشير بان الشخصيات المدنية «القيادية ان وجدت» ستكرر جمل التركة الثقيلة، وأطراف لا تريدنا انً نعمل، والفريق المنسجم وغيرها، فلا رؤية ولا تخطيط سوى برنامج التقسيط والنيل من بعض الشخصيات الاسلامية واعتقد استحداث هيأة لاجتثاث الإسلاميين، وهذا بمجمله برنامج المدنيين الحكومي .. فما هي المشاريع السياسية والاقتصادية والأمنية التي يمتلكها المدنيون والعلمانيون في حال تصدروا دفة القرار السيادي هل سيرفعون شعار الأمن الخدمات وتحسين الوضع المعيشي وغيرها التي هي بالأساس حقوق المواطنين واجبة التنفيذ، كيف سيكون مفهوم المدنية بالنسبة لهم هل سيؤولنه لـ «خمرة وعزارة» كما يفعل بعض المدعين، لقد صدع العلمانيون والمدنيون رؤوس ناخبيهم حين قدموا ثلاثة نواب رافعين شعار البديل و و …  لكنهم لم يطالبوا سوى بحقوق البطريق والحمامات وآخر يبحث عّن حيلة قانونية تتوافق مع امزجت البدلاء الثلاثة على صعيد الاستجوابات والرقابة.

احمد الذواق

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.