لا أهــلاً ولا مرحبــاً ابــن سلمــان هاشتــاغ يجتــاح مواقــع التواصــل الاجتماعــي

اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بهاشتاغ، #لا_ أهلا _ولا_ مرحباً_ابن_ سلمان، على خلفية الزيارة المرتقبة لولي العهد السعودي محمد بن سلمان الى بغداد نهاية الشهر الحالي، حيث خلّف خبر الزيارة، ردود فعل على الصعيد الاجتماعي والسياسي، اذ استنكر ناشطون زيارته، مذكّرين بالجرائم التي ارتكبتها السعودية، لأكثر من عقد ونصف العقد في العراق، عبر دعمها للجماعات الإجرامية، وتحريضها على الاقتتال الطائفي عن طريق ما تبثه المؤسسة الدينية الوهابية السعودية على المنابر، وزجّها لمئات الإرهابيين، داخل الأراضي العراقية، ودعا الناشطون الى عدم الترحيب بولي العهد السعودي، والحيلولة دون التصديق بذلك الانفتاح المزعوم، الهادف الى تناسي الجرائم الإرهابية بحق أبناء الشعب العراقي.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.