خبراء يفقدون سناً سليمة لحوت عمره مليونا عام

فُقد أثر سنّ متحجّرة تعود لحوت عاش قبل أكثر من مليوني عام، من الموقع السرّي الذي عثر عليها فيه شمال غرب أستراليا، على وفق ما أعلن مسؤول رسمي. وتعود هذه السنّ المفقودة إلى حيوان بحري من نوع ميغالودون، أحد أكبر الأنواع البحرية التي ظهرت على الأرض وأقواها، وهو سلف الحوت الأبيض الضخم. ويبلغ طولها عشرة سنتيمترات، وتعود إلى ما بين مليونين ومليونين و500 ألف عام. وقد عثر عليها على صخرة في شاطئ نينغالو المدرج في قائمة التراث العالمي لليونسكو، والذي يحتوي على الكثير من الأسنان المتحجرة التي يمكن للسياح أن يشاهدوها. لكن ما يميّز السنّ المفقودة أنها كانت في حالة جيدة جدا، ما جعل السلطات تتكتّم على مكانها. وقال أرفيد هوغستروم من الهيأة المسؤولة عن الحدائق الوطنية في ولاية غرب أستراليا، إن الخبراء اجتهدوا لإخفاء السنّ المتحجّرة في الصخور بانتظار التوصّل إلى طريقة للحفاظ عليها. وأضاف: (لكن للأسف هناك من سبقنا)، علما أن أشخاصا قليلون يعرفون مكانها وأن إخراجها من مكانها يتطلّب جهدا. ويُعتقد أن الميغالودون كان بطول 15 مترا، وقد انقرض قبل مليون و600 ألف عام.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.