البايرن يخشى تكرار سيناريو مباراة لايبزيج أمام إشبيلية

رغم أن الهزيمة المفاجئة التي مني بها بايرن ميونخ أمام مضيفه لايبزيج 1 ـ 2 لن تؤثر في الأرجح على انطلاقة الفريق البافاري نحو منصة التتويج بلقب الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليجا)، يخشى بايرن وجماهيره تكرار مثل هذا الأداء أو الهزيمة في دوري أبطال أوروبا ، حيث أنه سيشكل أزمة حقيقية للفريق.
وضمن منافسات المرحلة الـ27 من البوندسليجا مني بايرن بالهزيمة الأولى له في 2018 والثانية له منذ أن عاد المدرب المخضرم يوب هاينكس من الاعتزال، ليقود الفريق حتى نهاية الموسم، وذلك عقب إقالة الإيطالي كارلو أنشيلوتي.
وحذر ماتس هوميلز، مدافع بايرن ميونخ قائلا «كانت تحذيرا جيدا لما يحتمل أن يحدث أمام إشبيلية (في دور الثمانية من دوري الأبطال).. أتوقع أن يقدموا أداءاً قويا.»
ولا يزال بايرن يخطو نحو طموح تكرار الثلاثية التي حققها في عام 2013 تحت قيادة هاينكس، حيث يتفوق بفارق 17 نقطة في صدارة البوندسليجا كما يتأهب لمواجهة إشبيلية في دور الثمانية بدوري الأبطال وتأهل إلى الدور قبل النهائي بكأس ألمانيا.
وكانت الهزيمة أمام لايبزيج الثانية لبايرن منذ عودة هاينكس في أيلول الماضي، حيث خسر البافاري أمام بوروسيا مونشنجلادباخ في أواخر تشرين الثاني ضمن منافسات الدوري.
ولم يبد هاينكس قلقا عقب المباراة وصرح: «دائما ما تأت مباريات مثل التي خضناها مباريات لا تظهر فيها بأفضل مستوياتك ولا تدافع بشكل جيد.»
وأضاف: «واجهنا منافسا ممتازا.. يجب أن نعترف بذلك لايبزيج أدى بتنافسية حقيقية وسعى بقوة للضغط علينا، لم نلعب بالمستويات الجيدة التي قدمناها في الأسابيع الأخيرة.. لايبزيج استحق الفوز.»

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.