الحكومة تصرُّ على عقود الاستثمار وتهمّش الكوادر الوطنية النفط تعرض 11 رقعة استكشافية حدودية على شركات عالمية لأغراض التطوير

أعلنت وزارة النفط ، تنظيمها مؤتمراً لإعلان جولة جديدة لتطوير وتأهيل (11) رقعة استكشافية حدودية ، الخميس المقبل.وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة عاصم جهاد، في بيان ، إن «الجولة الجديدة ستشمل (11) رقعة استكشافية تقع على الحدود بين العراق وايران والعراق والكويت فيها رقعة بحرية على الخليج ، مضيفا ان «المؤتمر الذي تنظمه الوزارة ستحضره الشركات العالمية التي اشترت حقائب المعلومات وعددها (13) شركة بالاضافة الى شركتين اعلنتا عن نيتهما بشراء حقيبة المعلومات لتصبح (15) شركة تتنافس على تطوير وتاهيل الرقع الاستكشافية من اصل (26) شركة مؤهلة للمشاركة في التنافس».واشار جهاد، الى ان «دائرة العقود والتراخيص البترولية ستقوم خلال المؤتمر بتقديم شرح عن الملامح الاساسية للعقد والتعديلات التي طرأت عليه بناءاً على ملاحظات مقدمة من الوزارة وعدد من اعضاء مجلس النواب والحكومة وبعض الخبراء»، موضحا ان صيغة العقود ستكون «عقد خدمة مع تعديلات بسيطة عليه». الجدير بالذكر، ان مجموع الرقع الاستكشافية التي حددتها الوزارة للتطوير بلغت (9) رقع، واضافت الوزارة رقعتين استكشافيتين في محافظة ديالى لتصبح مجموعها (11) رقعة، وهي (انجانة وخشم الاحمر) و (كلابات وكمر).الى ذلك ينطلق غدا الاربعاء مؤتمر الطاقة بنسخته الثالثة وبحضور رئيس الوزراء حيدر العبادي.وذكر بيان للجنة التنسيقية للمؤتمر « ان «المؤتمر الذي يعد الاكبر في العراق بمجال الطاقة سيقام غدا الاربعاء والخميس ومن الساعة الثامنة صباحا الى الساعة 4 عصرا وبمشاركة عدد كبير من ممثلي الشركات النفطية الكبرى في العراق والعالم».واضاف ان «المؤتمر سيحضره كل من وزيري النفط جبار علي اللعيبي والكهرباء قاسم الفهداوي والامين العام لمنظمة الاوبك محمد باركيندو، والسفير الامريكي في العراق دوغلاس سيليمان، ورئيس الجامعة الامريكية في العراق بروس ووكر فيرغسون ومدير مكتب الطاقة في اسيا والشرق الاوسط».

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.