هيأة الضرائب: نسب التهرب الضريبي في العراق بلغت 70 %

كشفت الهيأة العامة للضرائب عن تشكيل لجان لمسح المحال غير المسجلة بالضريبة بالتنسيق مع قيادة العمليات في بغداد والمحافظات.وقالت مدير عام الهيأة ناجحة عباس علي، في تصريح صحفي، ان «قانون موازنة العام الحالي يتناغم مع السياسة الضريبية في وزارة المالية، اذ نصت على استحصال 5 بالمئة كضريبة مبيعات على المولات ومراكز التسوق الكبيرة»، منوهة بان «هذه الضريبة تعد من الضرائب غير المباشرة، اذ ليس من الممكن ان تشمل المحال الصغيرة بهذه الضريبة».واضافت، ان «الهيأة حرصت على استثناء الادوية وبعض المواد الغذائية كالطحين والرز والسكر والزيت من ضريبة المبـيعات»، لافـتـة في الوقـت ذاتـه الى ان «مبلغ ضريـبة المبيعات سيضاف على الفاتورة، اذ ستنظم الهيأة الكاشير الالكتروني للمولات والمحال الكبيرة، كما ان صالونات الحلاقة ومراكز التجميل هي الاخرى مشمولة بالضريبة».أما عن المطاعم والفنادق، فاكدت علي انها «كانت مشمولة بقرار 36 الصادر عام 2003 وبنسبة 10 بالمئة ولكن فقط لمطاعم الدرجة الاولى والممتازة، الا ان موازنة العام الحالي شملت جميع الفنادف والمطاعم مع مراعاة الشعبية منها»، مشيرة الى ان «الهيأة تستهدف الوصول الى تحقيق خمسة تريليونات دينار لهذا العام، كعائدات لخزينة الدولة ووفق الموازنة العامة، في وقت تصل نسبة التهرب الضريبي في البلاد الى 70 بالمئة».وكشفت مدير عام الهيأة العامة للضرائب، عن التنسيق مع قيادة العمليات في بغداد والمحافظات لاجراء مسح شامل على المحال ومصادر الدخل والمواقع غير المسجلة في الضريبة من خلال مفارز مشتركة» موضحة، ان «الهيأة لو نجحت بالحد من التهرب لارتفعت العائدات المالية للضرائب الى اكثر من 10 تريليونات دينار».وذكرت، أن «الهيأة اصدرت مؤخرا قرارات لمنع سفر المدانين بالتهرب الضريبي، لا سيما ان ذلك مقر في قانون الضريبة»، موضحة أن «الدائرة نسقت ايـضـا مـع دوائـر الصحة والبلديات لايقاف تـجديـد الاجازات المهنية في حال الامتـناع عن المحاسبة الضريبية، فضلا عن التعاون مع البنك المركزي لتسليم كشوفات الحوالات السنوية لاجراء الحساب الضريبي».

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.