روما يتلقى ضربة موجعة قبل مواجهة برشلونة في دوري الابطال

تلقى فريق روما الإيطالي ضربة موجعة، قبل مواجهة برشلونة الإسباني، على ملعب «كامب نو»، في إطار ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.
وجاء ذلك بعدما تعرض البلجيكي رادجا ناينجولان لاعب وسط فريق العاصمة الإيطالية للإصابة في مباراة فريقه اليوم السبت ضد مضيفه بولونيا.
واضطر أوزيبيو دي فرانشيسكو المدير الفني للجيالوروسي لاستبدال البلجيكي صاحب الـ29 عاما مبكرًا في الدقيقة 17، ودفع بزميله جيرسون بدلا منه.
يشار إلى أن التعادل الإيجابي (1-1) حسم نتيجة المباراة التي أقيمت بينهما ضمن الجولة الـ30 من الدوري الإيطالي.
الى ذلك تحدث نجم أياكس الهولندي، عن الأخبار التي انتشرت مؤخرا، حول تواجده في برشلونة، من أجل الاتفاق مع النادي الكتالوني.
وكان وسائل الإعلام، قد تناقلت صورة، لماتياس دي ليجت، صاحب الـ 18 عاما، وهو في برشلونة رفقة نجم البلوجرانا السابق، باتريك كلويفرت، ونجليه شاين وجاستن.
وأجرى الدولي الهولندي، مقابلة مع قناة أياكس، أوضح فيها السبب وراء سفره إلى برشلونة، حيث قال «أنا أعلم أن الناس يعتقدون الآن أنني سأذهب إلى هناك لشيء ما، فبمجرد أن سافرت إلى هناك، انطلقت الشائعات».
وتابع «لقد كنت في إجازة مع الأصدقاء، رتبت لهذه الزيارة، بعد أن أعطاني النادي الهولندي، راحة لمدة يومين».
كما تحدث عن مستواه في ودية البرتغال، موضحا «سعيد للغاية بتقديم هذا الأداء أمام بطل أوروبا، لم يسبق لي أن صنعت هدفين خلال مسيرتي كمحترف».
وختم ماتياس، حديثه بقوله «لدي الكثير من الحماس في الوقت الراهن، ولكن في حالة وأن ظهر بشكل متواضع، سيتغير الوضع بكل تأكيد».

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.