البوسترات الانتخابية تسرق الرصيف وتقطع الطريق على المواطن

قطعت بوسترات المرشحين التي ملأت العاصمة بغداد بعد انطلاق الحملة الانتخابية، الطريق على المواطن، بعد ان سرقت الرصيف وتركته يسير وسط الشارع لتزاحمها على الأرصفة، حتى نازعت صور الشهداء على المكان، ذلك الأمر أثار استياء المواطنين الذين عبّروا عن ذلك بواسطة منشورات على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، حيث دعا عدد من الناشطين الى ضرورة ان تقنن الحملة الانتخابية بالشكل الذي لا يشوّه شكل العاصمة بغداد، ولا يعيق حركة سير المواطن على الأرصفة والشوارع الفرعية، داعين الى معاقبة من يستخدم تلك الحملة بالشكل السلبي الذي يضر المواطن.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.