بعد تعادلهما في آخر جولة.. موقف الزوراء والقوة الجوية يتعقد في التأهل آسيوياً

أصبحت مهمة ممثلي الكرة العراقية في التأهل إلى نصف نهائي غرب القارة بكأس الآتحاد الآسيوي، صعبة للغاية خاصة بعد تعادل القوة الجوية أمام المالكية في وقت متاخر من المباراة التي أقيمت في ملعب كربلاء.
وبذات الملعب وبنفس السيناريو سقط الزوراء في فخ التعادل أمام العهد في الدقيقة الأخيرة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع، لتقل حظوظ الفريقين في تصدر المجموعة، ومن الأرجح أن يتنافس الفريقان على البطاقة الثانية الوحيدة في المجموعات الثلاث.
المجموعة الأولى حسمت صدارتها بنسبة كبيرة لمصلحة الجزيرة الأردني، الذي يتفوق على الجوة الجوية صاحب المركز الثاني بفارق نقطتين.
ويستعد الجزيرة لمواجهة المالكية البحريني صاحب المركز الثالث في المنامة، في حال فوزه سيضمن الصدارة رسميًا، وفي حال تعادله سيحتاج القوة الجوية أمام السويق العماني للفوز بفارق 5 أهداف على الأقل ليضمن الصدارة.
أما في حال خسارة الجزيرة وفوز القوة الجوية بأي نتيجة، سيتصدر الفريق العراقي ترتيب المجموعة، وهو خيار صعب إلى حد ما في ظل استقرار الجزيرة الفني والمعنوي.
المجموعة الثانية
حظوظ الزوراء في الصدارة كذلك صعبة بعض الشيء، رغم أنه يملك 9 نقاط في المركز الثاني بفارق الأهداف فقط خلف العهد اللبناني المتصدر.
ويستضيف العهد نظيره المنامة البحريني متذيل المجموعة في بيروت، ومهمته أسهل كثيرًا من الزوراء، الذي سيحل ضيفا على الجيش السوري بالبحرين (الأرض المفترضة للجيش).
في حال فوز العهد وتعادل أو خسارة الزوراء يتصدر الفريق اللبناني، وفي حال تعادل أو خسارة العهد وفوز الزوراء يتصدر الفريق العراقي.
وفي حال فوز الفريقين العراقي واللبناني سيلعب فارق الأهداف دورا في حسم المتصدر، علمًا بأن العهد يتفوق على الزوراء بفارق هدف وحيد.
يشار إلى أن الفريقين العراقيين يملكان فرصة للتأهل كأفضل مركز ثانٍ، ولكن ذلك سيتوقف على نتائج مباريات الجولة الأخيرة المقرر إقامتها يوم 24 نيسان الجاري.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.