السويد تفتتح أول طريق كهربائي يمكنه شحن السيارات تلقائياً

افتتحت السويد أول امتداد للطريق الكهربائي الذي يسمح لسيارات النقل بالشحن أثناء سيرها على الطريق، قبل بدء تنفيذ خطط النقل من دون وقود بحلول عام 2030، إذ يعد الطريق الذي يبلغ طوله 1.25 ميل (2 كم) بين مطار ستوكهولم والموقع اللوجيستي جزءا من خطة أكبر لتحويل 12400 ميل من الطرق السريعة في البلاد إلى أخرى كهربائية يمكنها شحن السيارات تلقائيا.
ووفقا لموقع «ديلي ميل» البريطاني، تهدف التكنولوجيا إلى حل أكبر مشكلة تواجه السيارات الكهربائية وهي كيفية ضمان شحنها لمسافات طوال. وقد تم تركيب السكك الحديدية الكهربائية على الطريق العام 893، بين محطة أرلاندا للشحن ومنطقة روسيرسبرج اللوجستية خارج ستوكهولم، إذ يتم نقل الطاقة من اثنين من خطوط السكك الحديدية المضمنة في الطريق إلى الشاحنة من خلال ذراع يعلق على الجزء السفلي من السيارة، على غرار الترام الكهربائي أو القطار. يتم فصل الذراع تلقائيًا عند تغيير الممرات للشاحنة ثم إعادة توصيله إلى خط كهربائي آخر، كما تتم مراقبة استخدام كل شاحنة للطاقة لتحصيل الفاتورة اللازمة من السائقين، كما يحدث عند الشحن في محطة البنزين. وتعني إمكانية شحن بطاريات السيارة أثناء تشغيلها إمكانية أن تصبح هذه السيارات أصغر مع الوقت وأرخص لأنها لن تضطر إلى السير لمسافات طوال من دون شحن.
ويقول الخبراء إنهم يحتاجون فقط إلى إمداد الطرق السريعة السويدية بالكهرباء، وليس الشبكة بأكملها، لأن السيارات لا تضطر للسفر أبداً لأكثر من 28 ميلاً (45 كم) للوصول إلى واحدة. وقال هانز سال، رئيس مجلس إدارة مجموعة eRoadArlanda ومدير تطوير الأعمال، إن واحدة من أهم القضايا في عصرنا هي مسألة كيفية جعل النقل البري الخالي من الوقود حقيقة، ولدينا الآن حل من شأنه أن يجعل هذا ممكنًا، وهو أمر رائع، فالسويد في طليعة هذه التكنولوجيا، والتي نأمل الآن أن نقدمها في مناطق أخرى من البلاد والعالم.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.