سيميوني يطالب بتغيير قاعدة الهدف خارج الأرض

حث دييجو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد، الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، على تغيير قاعدة الهدف خارج الأرض بداعي أن الأندية التي تخوض الإياب خارج أرضها تحظى بأفضلية غير عادلة وفقا للقواعد الحالية.
وقرر الاتحاد الأوروبي إيقاف المدرب الأرجنتيني، الذي طُرد خلال ذهاب قبل نهائي الدوري الأوروبي أمام آرسنال قبل أن يحسم أتلتيكو تأهله للنهائي بالفوز 2-1 في النتيجة الإجمالية، أربع مباريات بسبب هذه الواقعة التي اضطرته للجلوس في المدرجات. وبدأ سيميوني (48 عاما) تنفيذ العقوبة التي ستمنعه من الوجود خارج خطوط الملعب خلال المباراة النهائية أمام أولمبيك مارسيليا في ليون يوم 16 آيار الجاري.
وقال سيميوني في مؤتمر صحفي: «الاتحاد الأوروبي يحتاج للنظر في مدى صعوبة خوض الإياب على ملعبك ومنافسك يمتلك إمكانية خوض 30 دقيقة إضافية وهدفه يتم احتسابه باثنين بينما لا يحظى صاحب الأرض بهذه المزية».
وواصل: «أدعو المهتمين بتحقيق العدالة في اللعبة للنظر في ذلك. لا يوجد سبب لخوض الفريق الذي يلعب الإياب خارج أرضه 30 دقيقة إضافية وفرصة تسجيله لهدف تعد أكثر أهمية».

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.