اعلاميون يطالبون بقوانين لضمان وحماية حقوقهم

طالب عدد من الاعلاميين والصحفيين باقرار قوانين تضمن وتحمي حقوقهم، مشددين على ضرورة ان تتحرّك نقابة الصحفيين من سباتها. وقال الاعلاميون عبر موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، ان الكثير من المؤسسات الاعلامية، منذ الأزمة الاقتصادية عام 2014 الى اليوم، قامت بتسريح العاملين فيها بشكل مفاجئ ومن دون سابق انذار، ما أثر سلباً على وضعهم الاقتصادي. داعين الى ضرورة ان تقر قوانين خاصة تضمن حصانة اقتصادية للاعلاميين والصحفيين أمام المؤسسات الاعلامية التي سرّحت المئات منهم على مدار الأربع سنوات الماضية. يذكر ان عدداً من الفضائيات أغلقت مؤخراً بشكل مفاجئ، وسرحت كوادرها، ما انتج ردود فعل واسعة من قبل عدد من الصحفيين والإعلاميين.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.