عقيد في شرطة الديوانية ضحى بنفسه لإنقاذ طفلين

هرع العقيد في شرطة الديوانية «حسين منفي شناوة» الى التوجّه نحو احدى حفر الصرف الصحي القريبة من منزله بعد ان شاهد طفلين قد سقطا فيها عبر الكاميرات الخارجية لمنزله، حيث جهد نفسه لإخراج الطفلين من الحفرة العميقة لمجاري الديوانية، إلا انه سقط هو الآخر بحسب ما رواه شهود عيان.
وبعد مساع حثيثة من قبل المواطنين لإخراج «العقيد شناوة» وجدوا انه قد فارق الحياة، وبذلك ابتلعت الحفرة ثلاثة أرواح في دقائق قليلة، ويرجع ذلك الى الاهمال من قبل الجهات المسؤولة التي تركت تلك البالوعة من دون غطاء، وكانت ضريبتها ثلاث ضحايا.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.