Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/almuraqebaliraqi/public_html/wp-includes/post-template.php on line 284

أزمة الرياض و كندا تستعيد أحداث 11 سبتمبر.. تهديدات سعودية ضمنية باستهداف برج «سي ان» في تورنتو على غرار برج التجارة العالمي

لا تزال أبعاد الأزمة الدبلوماسية بين المملكة العربية السعودية وكندا غير واضحة، في ظلّ تصاعد التوتر عقب إعلان الخطوط الجوية السعودية وقف رحلاتها الجوية من وإلى تورنتو، وطلب السلطات السعودية بمغادرة السفير الكندي أراضيها خلال 24 ساعة.وفيما تتخذ السلطات السعودية إجراءات رسمية تجاه كندا، قام ناشطون سعوديون بتداول صورة على موقع تويتر تظهر طائرة تنقض على برج «سي إن» الكندي، في استعادة لمشهد 11 يوليو/ سبتمبر 2001 وبرجي مركز التجارة العالمي في نيويورك. وقد ذيّل الناشطون الصورة بعبارة «من يحشر أنفه فيما لا يعنيه»، إضافة إلى «من تدخل فيما لا يعنيه لقي ما لا يرضيه».يبدو أنّ انتشار الصورة على تويتر دفع وزارة الإعلام السعودية إلى الطلب من ناشر الصورة، إنفوجرافك السعودية، إغلاق حسابه على تويتر.وجاء في بيان وزارة الإعلام أنه «بناءاً على ما ورد للوزارة من شكاوى بخصوص الصورة المصاحبة للانفوغرافيك الذي نشره حساب Infographic_ksa فقد قامت الوزارة بإخطار المواطن صاحب الحساب بإغلاق الحساب لحين انتهاء الإجراءات النظامية والتحقيق في الموضوع وفقا للأنظمة الخاصة بالنشر الإلكتروني المعمول بها في المملكة».انفوجرافيك السعودية، وفي تغريدة له قبل إغلاق حسابه كتب «نشر الحساب صورة غير موفقة في تغريدة سابقة وبعض المتابعين أساء فهم المقصود منها، وحذفها الحساب استشعارا منه بأنها غير مناسبة ولا تتوافق إطلاقا مع ما ذهبت إليه بعض التعليقات».ويشار إلى أنّ صاحب حساب «انفوغرافيك السعودية» لديه ما يزيد عن 350000 متابع، في حين لديه 88000 متابع على موقع انستغرام. كما يمتلك تاريخاً في دعمه للحكومة السعودية. بدوره نشر المغرد السعودي مجتهد ، على صفحته الرسمية على تويتر قائلاً إنّ صاحب حساب «Infographic_ksa» يعود لسعود القحطاني. ويشار إلى أنّ الأخير هو المشرف العام على مركز الدراسات والشؤون الإعلامية بالديوان الملكي، وهو مستشار برتبة وزير.وفي البحث عن القحطاني تبين أنه كانت لديه سوابق في هذا المضمار لا سيما في التسريبات، منها تسريب «إدمان الأمير محمد بن نايف مسكنات الألم» الذي كشفه الكاتب البريطاني دايفد هيرست العام الماضي في موقع «ذي ميدل إيست آي»، ما أدى لاحقاً إلى خلع ابن نايف من منصبه كولي للعهد.على الرغم من حذف الصورة، إلاّ أنّ رواد مواقع التواصل سارعوا إلى مشاركتها على صفحاتهم.أحد الناشطين غرّد على تويتر قائلاً «السعودية تلوح باستخدام الإرهاب ضد كندا كما استخدمته في 11 أيلول/ سبتمبر ضد أمريكا».وقال المغرد الكندي «ديك فاندن بوستشيه» إن «إنفوغرافيك السعودية يهدد كندا بهجمات إرهابية على طراز 11/9».يذكر ان الأزمة الدبلوماسية بين السعودية وكندا بدأت عندما قامت الأخيرة بنشر تصريحات عدّتها المملكة تدخلاً في شوؤنها، على خلفية اعتقال المملكة ناشطات سعوديان بينهن سمر بدوي التي تحمل الجنسية الأميركية. السعودية عدّت أنّ تصريحات السلطات الكندية بأنها تدخل صريح وسافر في الشؤون الداخلية للمملكة فاستدعت سفيرها في كندا وأمهلت السفير الكندي 24 ساعة لمغادرة المملكة. وايضاً قالت السلطات السعودية إنها ستجمد التعاملات التجارية والاستثمارية الجديدة كافة بين المملكة وكندا»، ما أدى إلى هبوط الدولار الكندي مقابل الدولار الأميركي، وفق ما ذكرت وكالة «بلومبيرغ» الأميركية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.