إنطلاق الدورة الـ19 من مسابقة موسكو الدولية للقرآن

إنطلقت يوم الخميس الماضي بقاعة المؤتمرات بمسجد موسكو الكبير، فعاليات الدورة التاسعة عشرة لمسابقة موسكو الدولية للقرآن الكريم، والتي ينظمها مجلس شورى المفتين، برئاسة المفتي راوي عين الدين رئيس الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، وحضر الافتتاح الضيوف من العالم العربي والإسلامي. ويشارك في المسابقة ٣٣ متسابقًا، من شتى دول العالم، يتنافسون على المراكز الخمسة الأولى، منهم 19 متسابقًا عربيا، ويمثل الجمهورية الاسلامية الإيرانية في هذه الدورة من المسابقة الحافظ لكامل المصحف الشریف «أبو ذر كرمي»، ويمثل روسيا الاتحادية: أيام الدين فخر الدين. في مستهل كلمته، رحب رئيس اللجنة المنظمة لمسابقة موسكو الدولية للقرآن الكريم، الدكتور روشان عباسوف، النائب الأول لرئيس مجلس شورى المفتين، بكل الحضور لهذا العرس القرآني السنوي، ناقلا تحيات وأمنيات المفتي راوي عين الدين رئيس مجلس شورى المفتين رئيس الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، بالتوفيق والنجاح في مد جسور الأخوة بين المسلمين في العالم أجمع شرقاً وغرباً. وقال الدكتور روشان عباسوف: القرآن كتاب الله فيه صلاح الدنيا وسعادة الآخرة، جمع فيه كل ما نزل على أنبياء الله ورسله في كتبه السابقة، وتكفل بحفظه بعد نزوله مصداقاً لقوله تعالى «إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ»، ومن سبل حفظه أن قيّض الله له رجالا عملوا على خدمته وأهله، وبفضله وكرمه فقد شرفنا الله في مجلس شورى المفتين، بتحمل مسؤولية تنظيم تلك المسابقة القرآنية العالمية المباركة بالإضافة إلى المسابقات المحلية منذ عشرين عاما، وبناءاً على ما حققناه حازت المسابقة على تأييد ودعم كل الهيآت العالمية القائمة على خدمة القرآن الكريم والعمل في مجالاته؛ الأمر الذي يجعلها من كبرى المسابقات الدولية في أوربا وآسيا، ويفرض علينا السعي إلى تطويرها بتوثيق التعاون المشترك مع جميع المهتمين بشؤون القرآن الكريم في البلدان العربية والإسلامية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.