Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/almuraqebaliraqi/public_html/wp-includes/post-template.php on line 284

خمسة ملايين عراقي عاطل عن العمل وعمال أجانب يتقاضون ملايين الدولارات شهرياً !

المراقب العراقي – سعاد الراشد
يشهد العراق منذ سنوات وبعد الوضع الحدودي الرخوي وضعف القانون والفساد الذي عمَّ معظم قطاعات الحياة والعمل،دفعات كبيرة من عمالة اجنبية رخيصة وغير ماهرة يتمثل معظمها بالآسيويين القادمين من بنغلادش والهند وباكستان وسريلانكا وغيرهن، فضلا عن السوريين الذين قدموا اثر الأحداث في سوريا،مضافا الى العمالة الاجنبية التي تستقدمها الشركات النفطية والمشاريع الاستثمارية بشكل مخالف لشروط التعاقد مع الجهات العراقية.
في الطرف المقابل يشهد العراق تزايدا سكانيا كبيرا يعدُّ من الاكثر في العالم وخصوصا في فئات الشباب ومع اتساع دائرة التعليم الاهلي وضيق فرص العمل والتعيينات في موازنات السنوات الاخيرة،اذ يتكدس ملايين العاطلين عن العمل ويتزايد عددهم، الامر الذي صعّد من وتيرة التظاهرات المطالبة بفرص للعمل والحد من العمالة الاجنبية غير الشرعية.
لا يتوقف خطر العمالة الاجنبية غير القانونية على مزاحمة فرص العمل وتخريب السوق فقط بل يمتد خطرها الى مجالات الجريمة المنظمة وإمكانية استغلالها في الاعمال التجسسية والتخريبية للدول المعادية للعراق .
«المراقب العراقي» سلطت الضوء على اثر العمالة القادمة وحجم البطالة المستفحلة في العراق ومقدار الضرر الذي سوف يعود على البلاد في حالة اذا ما بقيت الأيدي الشابة عاطلة عن العمل.
إذ تحدث النائب عدي عواد عضو لجنة النفط والطاقة النيابية عن محافظة البصرة قائلا، ان المعاناة الاولى في العراق هي البطالة لدى الشباب لذلك نجد هناك هجرة للكفاءات اضافة الى ان خطر البطالة قد يؤدي الى الانجرار للأعمال الارهابية او الإجرامية. مبينا ان هناك اكثر من الفين عامل اجنبي في الشركات الاجنبية النفطية يتسلمون مبالغ طائلة واغلب هؤلاء ليس لديهم اقامات وهناك تحريض من الشركات الاجنبية النفطية بعدم مراجعة وزارة العمل والشؤون الاجتماعية لعدم التسجيل. وأكد ان من كبائر الظلم ان يوجد آلاف العمالة الاجنبية وتصرف لهم ملايين الدولارات شهريا وأبناء البلد الذين يضحون بدمائهم وبالغالي لا يجدون العمل أو قوت عيالهم. وشدد على ضرورة ان تتعامل الحكومة العراقية والوزارات المختصة مع هذا الملف بشكل جاد وخلال مدة اقصاها شهر لإبعاد جميع العمالة الاجنبية من الشركات الاجنبية وتشغيل الشباب العراقي وفي حال عدم الاستجابة سوف نسلك الطرق القانونية كافة بحق الوزارات التي لم تستجب لمطالبنا، بحسب تعبيره .
في سياق متصل، أكدت النائبة نهلة الراوي عضو لجنة العمل والشؤون الاجتماعية، ان هناك خمسة ملايين عاطل عن العمل على مستوى العراق وهذه النتائج الحصيلة الاولية. وقالت الراوي: لا يوجد تخصيص في الموازنة لمعالجة هذا الامر ولهذا لا بدَّ من تخصيص مبالغ في الموازنة لإنصاف هذه الشريحة، وكشفت الراوي عن ان هناك عملاً مشتركاً مع اللجنة المالية لتخصيص مبالغ لهؤلاء العاطلين وغير المشمولين، ناهيك عن أعداد المشمولين برواتب الاعانة ورواتبهم التي تعدّ في غاية البساطة، لافتة في حديثها الى ان هناك سعياً لزيادة رواتب العاطلين إلا انهم لم يضعوا في الموازنة رواتب لشمول الجديد.
من جانبه، طالب النائب جبار اللعيبي عضو مجلس النواب و وزير النفط السابق مجلس النواب بإعادة تفعيل مجلس الإعمار وخصوصا في البصرة وتخصيص قسم من واردات النفط له ، وكشف عن مشاكل كبيرة في الموازنة ، داعيا الى مراجعة مخصصات تنمية الأقاليم ومراقبة تنفيذه والاهتمام بالقطاع الخاص من اجل إيجاد فرص عمل لملايين العاطلين من الشباب ، كما طالب بإيجاد بدائل للواردات النفطية في الموازنة .

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.