Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/almuraqebaliraqi/public_html/wp-includes/post-template.php on line 284

‏ سؤال و جواب

الفلسفة هي ما يطرحه العقل من افكار تجاه الدين ومعتقدات الدين فكيف يصيب العقل وهو قاصر في ادراك ما وراء الطبيعة والحديث الشريف يقول لا يصاب دين الله بالعقول ؟ أولا العقل المجرد البرهاني يا أخي العزيز لا يدرك بذاته إلا ما وراء الطبيعة، وأما إدراكه للطبيعة المادية فهو قاصر عن أن يدركها بنفسه، بل بتوسط الحواس والتجربة الحسية..ولذلك جعل الله تعالى نضوج العقل ملاكا للتكليف الشرعي، حيث إن الإيمان بالغيب الذي يتمثل في أصول الدين، لا يتحقق من دون العقل..أما الرواية التي نقلتها، فلا ينبغي أن تبطل العقل أو تُحجمه بخبر واحد ظني الصدور والدلالة، حيث أن حجية الدين كله متوقفة على موافقته للعقل، والدين حتى يكون مقبولا يجب أن يكون معقولا في مبادئه وأصوله، وإلا فلا معنى للدين الصحيح، ولصحت كل الأديان والملل والنحل بالتقليد والشهرة..أما إذا أردنا تفسير الرواية بما لا ينافي العقل كتفسيرنا للكثير من الآيات القرآنية التي توهم بالجسمية للباري تعالى، فنقول المقصود من هذه الرواية الشريفة، إن فروع الدين أو الأحكام الشرعية لا تدرك بالعقل، بل بالنص الصحيح، حيث لا سبيل للعقل البرهاني إلى معرفتها، لكونها خارجة عن حريم أحكامه الكلية النظرية الحقيقية، كما بينا ذلك في بحوثنا المعرفية..وأما الفلسفة فهي غير ناظرة إلى دين بعينه، بل هي باحثة عن أحكام الوجود من حيث هو موجود بالبرهان العقلي، ومنها نتعرف على الدين الصحيح، وهو الموافق للرؤية الكونية التوحيدية التي اكتشفها العقل في الفلسفة ، وليست العقيدة التي ورثناها من الآباء والأجداد.
الاستاذ الدكتور أيمن المصري

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.