بسبب البرلمان والضغوط الامريكية … برنامج حكومة عبد المهدي “حبرا على ورق”

المراقب العراقي/ احمد محمد…

أكد نواب في البرلمان العراقي، أن البرنامج العملي لحكومة عادل عبد المهدي لازال بطيئا و “حبرا” على ورق، فيما اشاروا الى أن نسبة الإنجاز فيه بلغت 25%، معللين ذلك بسبب غياب الدعم من قبل الكتل السياسية بالاضافة الى تأثير الضغوط الامريكية على القرار الحكومي.

النواب اشاروا الى أنه في التقييم النهائي تنصلت جميع الكتل عن وعودها بدعم الحكومة، بالرغم ان تلك الكتل نفسها هي من وافقت على تولي عبد المهدي رئاسة الوزراء.

وبهذا الخصوص يرى النائب عن تحالف الفتح عامر الفايز أن “رئيس الوزراء عادل عبد المهدي لازال عاجز عن تنفيذ غالبية فقرات برنامجه الحكومي”، مشيرا الى أنه “لا يمكن توجيه اللوم له لوحده، خصوصا مع وجود المعرقلات البرلمانية من قبل الكتل السياسية “.

وقال الفايز في تصريح خص به “المراقب العراقي”،  “من هذه المعرقلات هي عدم تشريع قوانين تخدم عمل حكومة عبد المهدي، وعدم حسم تمرير الكابينة الوزارية والدرجات الخاصة، فضلا عن إنشغال البرلمان بإمور جانبية وهذا يعود الى مطامع الكتل السياسية بالمناصب والمصالح الخاصة”.

وأشار الفايز الى أن “جميع الكتل السياسية التي تعلن مرارا وتكرارا عبر وسائل الاعلام دعمها لبرنامج عبد المهدي لم تفي بوعودها بل وتنصلت عنها”.

ولفت الى أنه “علاوة على ذلك فأن الضغوط الامريكية وتدخلات واشنطن بالشان العراقي أدت الى ضعف تنفيذ برنامج الحكومة”.

ودعا الفايز رئيس الوزراء الى “تقديم إعلان الرسمي للشعب العراقي يبين فيه عجزه عن تنفيذ برنامجه الحكومي واسباب ذلك”.

بدوره اشار عضو تحالف سائرون النائب بدر الزيادي، في تصريح لـ “المراقب العراقي” الى أن “البرنامج الحكومي لحكومة عبد المهدي لازال مجرد حبرا على ورق وتنفيذه بطيء جدا”.

وأضاف الزيادي أن “رئيس الوزراء قدم الى البرلمان اسباب غير مقبولة أدت الى تلكؤ برنامجه”، موضحا أن “من هذه الأسباب هو عدم وجود تخصيصات مالية ومحدودية مساحات الاراضي المراد تنفيذ المشاريع الخدمية عليها، بالاضافة الى عدم تعاون وزارة التخطيط معه!”.

وقال الزيادي “إننا ورغم ذلك طلبنا بان يتم تقييم البرنامج الحكومي بعد مضي سنة كاملة على تشكيل الحكومة”، لافتا الى أن “نسبة الإنجاز في البرنامج هي 25%”.

واشار الى أن “حكومة عبد المهدي تواجه ضغوطا اقليمية وامريكية حالت دون انجاز البرنامج الحكومي”، مشددا أن “الحكومة بحاجة الى مساندة جميع الكتل السياسية”.

وكانت لجنة مراقبة تنفيذ البرنامج الحكومي والتخطيط الاستراتيجي قد اكدت أنها ستعلن عن نتائج البرنامج الحكومي وما تحقق منه نهاية الأسبوع الحالي، واضافت أن التقرير يتضمن ايضا الخلل داخل الوزارات في تطبيق المنهاج والبرنامج على مدى سنة كاملة من عمر الحكومة الحالية.

 

المنافذ الحدودية: إحباط محاولة تهريب 30 عجلة في ميناء أم قصر

المراقب العراقي/ البصرة…

اعلنت هيئة المنافذ الحدودية، إحباط محاولة تهريب 30 عجلة في ميناء أم قصر بمحافظة البصرة.

وقالت الهيئة في بيان تلقت “المراقب العراقي” نسخة منه إن “الهيئة أحبطت محاولة تهريب (30) عجلة دون الموديل في منفذ ميناء أم قصر الشمالي في محافظة البصرة”.

واضافت ان “ذلك جاء استنادا إلى قرار قاضي تحقيق البصرة تم الكشف على الحاويات عدد (8) من قبل فريق عمل تبين أن الحاويات محملة بعجلات عدد (32) كانت مخبأة خلف كارتون اواني منزلية تم ختمها بختم كشف السونار دون المرور به”.

وتابعت الهيئة، انه “تم إصدار أمر بعدم خروج الشاحنات محمل عليها حاويات العجلات إلا بقرار صادر من المحكمة المختصة”.

 واوضحت الهيئة، انه “تم اعتقال الموظفين المسؤولين عن مرور الحاويات بالرغم من وجود العجلات المهربة”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.