الحشد الشعبي: عملية إرادة النصر الرابعة ستحرر اكثر من 42 الف كيلو متر من داعش

المراقب العراقي/ الانبار…
أعلن مدير حركات الحشد الشعبي جواد كاظم الربيعي، السبت، عن انتهاء اليوم الأول من المرحلة الرابعة لعمليات إرادة النصر التي انطلقت اليوم بقتل انتحاري داعشي وعنصر آخر بالجماعات الاجرامية، فضلاً عن تفكيك 12 عبوة ناسفة ورفع عدد من الالغام فيما افادت خلية الإعلام الامني بأن العملية تستهدف تطهير وتفتيش ٤٢٩٤٦ الف كيلو متر مربع من المناطق التي تجري فيها هذه العملية.
ونقل إعلام الحشد في بيان تلقت “المراقب العراقي” نسخة منه نقلا عن الربيعي إنه “انتهى اليوم الأول، من المرحلة الرابعة لعمليات إرادة النصر التي انطلقت في وقت سابق من اليوم السبت”.
وأضاف الربيعي، أن “العملية اسفرت لغاية الآن عن قتل انتحاري داعشي وعنصر آخر بالتنظيم، فضلاً عن تفكيك 12 عبوة ناسفة ورفع عدد من الالغام”.
في سياق متصل اكد نائب قائد العمليات المشتركة الفريق الركن عبد الامير يار الله في بيان تلقت “المراقب العراقي” نسخة منه إن “العملية العسكرية جاءت بتوجيه من القائد العام للقوات المسلحة وباشراف قيادة العمليات المشتركة، وبعد أن حققت المرحلة الثالثة من “عملية إرادة النصر” أهدافها المرسومة بدقة ونجاح، لتفتيش وتطهير كامل الصحراء والمناطق المحددة في محافظة الانبار ضمن هذه العملية من بقايا فلول داعش الارهابية”.
وأضاف أن “العملية تشارك فيها قيادة عمليات الجزيرة المتمثلة بفرقة المشاة السابعة وفرقة المشاة الالية الثامنة والحشد العشائري وقيادة عمليات الانبار المتمثلة بفرقة المشاة الاولى ولواء مغاوير قيادة العمليات والحشد العشائري وقيادة محور الحشد الشعبي الانبار ومحور غرب الانبار ومديرية شرطة الانبار وقيادة حرس الحدود الخامسة وبدعم واسناد من القوة الجوية وطيران الجيش العراقي”.
من جهتها أكدت خلية الإعلام الأمني، في بيان تلقت “المراقب العراقي” نسخة منه إن “عملية إرادة النصر وخلال مرحلتها الرابعة تستهدف تفتيش وتطهير ٤٢٩٤٦ الف كيلو متر مربع من المناطق التي تجري فيها هذه العملية ضمن محافظة الأنبار”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.