علماء يكتشفون نسبة ماء كبيرة على احد الكواكب

تمكن علماء الفلك من اكتشاف الماء للمرة الأولى في الغلاف الجوي لكوكب يدور نجم فيما يعرف بنطاق صالح للحياة.

وجاء الإعلان عن الكشف العلمي الجديد في نتائج نشرت في مجلة “نيتشر أسترونومي” العلمية.

ويجعل اكتشاف المياه الكوكب البعيد الذي يحمل اسم “K2-18b” مرشحا معقولا للبحث عن حياة فيه.

ويقول العلماء إن نسبة المياه في الغلاف الجوي بهذا الكوكب تصل إلى 50 في المئة من الغلاف.

لكن الأمر ليس بهذه السهولة، إذ في غضون 10 سنوات ، يمكن أن تتمكن التلسكوبات الحديثة من تحديد ما إذا كان الكوكب يحتوي على غازات يمكن أن تنتجها الكائنات الحية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.