Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/almuraqebaliraqi/public_html/wp-includes/post-template.php on line 284

الكهرباء: نتعاون مع ماس القابضة لإضافة 1.5 ميكاواط للشبكة

أكدت وزارة الكهرباء ، توقيع شركة جنرال إلكتريك للطاقة اتفاقية جديدة مع مجموعة “ماس القابضة للطاقة” للتعاون في إنجاز المرحلة الثالثة من محطة بسماية لتوليد الطاقة الكهربائية بهدف رفع قدرتها الإنتاجية الإجمالية إلى 4.5 ميكاواط.

وبموجب الاتفاقية، ستقوم “جنرال إلكتريك” بتزويد “ماس القابضة” بأربعة توربينات غازية من طراز 9F وأربع مولدات لتجهيز المرحلة الثالثة من المحطة.

وحصل المشروع بالفعل على موافقة مجلس الوزراء العراقي، وستقوم “ماس القابضة” بتوريد الكهرباء الناجمة عن هذه التوسعة الجديدة إلى وزارة الكهرباء العراقية بموجب اتفاقية لشراء الطاقة مدتها 20 عاماً.

وبحضور وزير الكهرباء لؤي الخطيب، ورئيس مجلس إدارة “جنرال إلكتريك لطاقة الغاز”، وجون رايس، وقع الاتفاقية كل من أحمد اسماعيل، رئيس مجلس إدارة “ماس القابضة للطاقة”؛ وجوزيف أنيس، الرئيس والمدير التنفيذي لوحدة أعمال خدمات الطاقة وأنظمة الطاقة الغازية لدى “جنرال إلكتريك” في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا.

و قال الخطيب: “بصفتها أول مشروع مستقل لتوليد الطاقة الكهربائية في وسط العراق، ترسي محطة بسماية معايير جديدة للشراكة بين القطاعين العام والخاص والمساهمة في رفد شبكة الكهرباء العراقية. وهي أيضاً تؤكد مكانة العراق كوجهة جذابة للاستثمارات الخاصة في قطاع الطاقة، والأهم من ذلك أنها تلعب دوراً مهماً في مساعدة الحكومة العراقية على مواكبة احتياجات المواطنين عبر توفير إمدادات موثوقة ومعقولة التكلفة من الطاقة. ونعتزم مواصلة التعاون مع ’ماس القابضة‘ و’جنرال إلكتريك‘ في مشاريع التوسعة المقبلة لمحطة بسماية”.

وتعتبر المرحلة الثالثة من محطة بسماية أكبر منشأة جديدة لتوليد الطاقة لرفد شبكة الكهرباء الوطنية منذ عام 2014. ومن المتوقع أن يساهم المشروع بتوليد 1.5 جيجاواط إضافية من الكهرباء بحلول عام 2021، على أن تتم إضافة أول 500 ميجاواط إلى الشبكة في العام المقبل. ومن المتوقع توظيف ما يصل إلى 1200 شخص لإنشاء المرحلة الثالثة من محطة بسماية

بدوره قال أحمد اسماعيل: “نسعى في ماس القابضة إلى الاستثمار في مشاريع تخدم الصالح العام من خلال المساهمة الفاعلة في تطوير قطاع الطاقة العراقي. ونحن نعتبر ’جنرال إلكتريك‘ شريكاً موثوقاً يجمعنا به التزام مشترك بالقيم ذاتها، إلى جانب قدرتهم على توفير أحدث التقنيات في القطاع، وخبرتهم الواسعة في تنفيذ المشاريع وتقديم الخدمات وفق أفضل المعايير العالمية. ونحن متحمسون لبدء العمل على تطوير المرحلة المقبلة من محطة بسماية، ونلتزم بالتعاون مع العراق حكومةً وشعباً عبر الاستمرار في مواكبة احتياجات البلاد المستقبلية من الطاقة”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.