الحرس الثوري: اعتقلنا رؤوس الفتنة المحرضين على الشغب

المراقب العراقي/ متابعة…

أكد المتحدث باسم الحرس الثوري العميد رمضان شريف، الخميس، أن العدو وبعد فشله في فرض الحظر والضغوط الاقتصادية ضد الشعب الايراني لجأ الى اثارة الشغب الا انه مني بالهزيمة امام ارادة هذا الشعب الواعي، فيما افصح عن اعتقال “رؤوس الفتنة المحرضين” على اعمال الشغب.

ونقلت قناة العالم عن شريف قوله، الذي تابعته “المراقب العراقي” إن “الشعب الايراني الواعي وبعد سماعه تصريحات قائد الثورة الاسلامية عزل صفوفه عن مثيري الشغب ما ادى الى افشال مخططات الاعداء الرامية الى الاخلال بالامن والنظام العام وجرى اعتقال رؤوس المحرضين على اثارة الشعب والفوضى في البلاد”.

وأوضح ان “القسم الاكبر من تمويل مثيري الشغب كان عبر انصار النظام الملكي البائد”، مشيرا إلى أن “انصار الملكية البائدة بصدد الانتقام من الشعب الايراني الابي الذي اسقط بوعيه وتواجده في الساحة نظام بهلوي الديكتاتوري”.

وأردف ان “الاحداث التي حصلت في بعض مدن البلاد بذريعة ارتفاع اسعار البنزين، تمت السيطرة بين 24 الى 72 ساعة بجهود قوات الشرطة والقوات الامنية على اعمال الشغب والفوضى”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.